اقتراب موعد تدشين خدمات البث الرقمي متعدد الوسائط بواسطة الأقمار الصناعية .

2004-03-04

لأول مرة في العالم ستبدأ كوريا البث الإذاعي الرقمي متعدد الوسائط باستخدام الأقمار الصناعية . هذه الإذاعة الرقمية ستمكن أبناء الشعب من الاستمتاع بالبث الإذاعي على الأجهزة المحمولة مثل الهاتف الخلوي والأجهزة الأخرى . وقد اصبح هذا ممكنا بعد أن صادقت الجمعية الوطنية يوم الثلاثاء الماضي على تعديل قانون الإذاعة والتلفزيون واضعة بذلك الأساس القانوني لبدء البث الإذاعي والتلفزيوني الرقمي عن طريق الأقمار الصناعية من مايو القادم .

القانون المعدل يقسم البث الإذاعي والتلفزيوني إلى خمسة أنواع هي البث التلفزيوني والبث الإذاعي والبث المعلوماتي والبث الرقمي متعدد الوسائط . كما يتضمن أيضا بعض الأنظمة والتعليمات حول ملكية الإذاعات القنوات الإذاعية وادارتها وتشغيلها . وطبقا للقانون المعدل فان برامج الأخبار وبرامج التسويق ضمن البث المعلوماتي مثل التلفزيون تحتاج فقط إلى ترخيص من هيئة البث الإذاعي والتلفزيوني .

الإذاعة الرقمية متعددة الوسائط تنقسم إلى نوعين هما البث عبر الأقمار الصناعية والبث الأرضي . ويتوقع الخبراء لبث الإذاعة الرقمية متعددة الوسائط أن تقود خدمات الجيل الثاني من البث الإذاعي والتلفزيوني . ومن المتوقع لهذه الخدمات أن تغير من الأسلوب الاستهلاكي بشكل كبير . فسيستمتع الناس ببث إذاعي وتلفزيوني شديد الوضوح في الصوت والصورة في أي مكان وفي أي وقت . كما أن الاستقبال المتحرك حتى سرعة 150 كيلومتر في الساعة سيكون ممكنا من خلال جهاز الاستقبال في السيارة . حوالي 39 قناة ستبدأ إرسالها للموسيقى ومقتطفات من الأخبار واعادة بث بعض البرامج والمسلسلات التلفزيونية .

البث عبر محطات الإرسال الأرضية سيقدم البرامج من ثلاث محطات تلفزيونية هي هيئة الإذاعة الكورية ومؤسسة مونهوا للإذاعة والتلفزيون وهيئة سيول الإذاعية وغيرها من شركات البث الإذاعي والتلفزيوني مثل واي اين تي وسي بي ايس التي تقوم حاليا بالاستعداد لهذا المشروع . وفي مجال بث المحطات الأرضية سيجري قريبا ترخيص لبث تلفزيوني واحد وثلاث تراخيص للراديو .

وطبقا للقانون المعدل ستكون ملكية محطات البث الأرضية محددة في 30% كحد أعلى مثل محطات الراديو والتلفزيون الموجودة حاليا . شركة تي يو ميديا التابعة لشركة ايس كي تيليكوم التي تستعد لتقديم هذه الخدمات تخطط بدء البث التجريبي عبر الأقمار الصناعية في الثاني عشر من مارس . وفي مايو ستبدأ البث الموسع ليكتمل البث الشامل بعد شهرين من ذلك .

وفي ظل القانون الجديد سترتفع نسبة ملكية التجمعات التجارية الكبرى والشركات الأجنبية لمحطات الكيبل ومديري أنظمة التلفويزن من 30 % حاليا إلى 100% و 49% على التوالي من اجل تنمية القوة التنافسية في الأسواق العالمية . ويتوقع الكثيرون تغيرات شاملة في شركات إدارة محطات الكيبل مع تدفق رؤوس الأموال من اجل التعجيل بالتحول إلى البث الرقمي . كما أن الاستثمارات الأجنبية ستتدفق على كوريا لان الكثير من شركات الإذاعة والتلفزيون العالمية ستسعى للدخول إلى السوق الكورية . شركات صناعة الهاتف الخلوي ستزيد من صادراتها للصين واليابان حيث سيجري تقديم خدمات البث الأرضي أيضا .

القانون المعدل الجديد له أهمية كبيرة لانه يخدم كمناسبة لتقوية صناعة الإذاعة والتلفزيون المحلية . وبداية خدمات البث الرقمي متعدد الوسائط سيكون بداية جديدة في تاريخ الإذاعة والتلفزيون الكوري . في هذا العام ستبدأ كوريا خدمات البث الرقمي الشامل بما في ذلك محطات الكيبل . وبالمصادقة على القانون الجديد ستبدأ هيئة الإذاعة والتلفزيون عمليات اختيار تراخيص البث الأرضي وعبر الأقمار الصناعية من اجل بداية البث التجاري في النصف الثاني من هذا العام .

خدمات الجيل الثاني للبث الإذاعي والتلفزيوني قد حازت أخيرا على قاعدتها القانونية . وما تبقى الان هو تشكيل هيئة تجمع ما بين الإذاعة والتلفزيون والاتصالات لمسايرة البيئة الجديدة سريعة التغير .

  • Top
  • Print
قائمة
prev  prev  191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 next