صاروخ باليستي كوري شمالي جديد: open the window of AOD

أكتب :

2017-09-03

Title

أول قضايانا الساخنة لهذا الأسبوع تتعلق بالصاروخ الباليستي الجديد الذي أطلقته كوريا الشمالية صباح يوم الثلاثاء الماضي والذي عبر الأراضي والأجواء اليابانية وهي المرة التي تفعل فيها كوريا الشمالية ذلك، إذ أنها قامت في عاميّ 1998 و2009 بإطلاق ما أسمته صاروخ فضائي في اتجاه اليابان. حلّق الصاروخ لمسافة نحو 700 كيلومتر قبل أن يسقط في بحر الشرق. أكدت كوريا الشمالية إن القذيفة الصاروخية التي تم إطلاقها هي صاروخ باليستي متوسط المدى وقد بحث مجلس الأمن الدولي الموضوع وأصدر بالإجماع بيانا رئاسيا حوله. أكدت هيئة رئاسة الأركان المشتركة في الجيش الكوري الجنوبي إن عملية الإطلاق تمت في حوالي الساعة السادسة صباحا وإن القذيفة الصاروخية حلقت على ارتفاع 500 كيلومتر وهبطت في الساحل الشرقي لبحر الشرق بالقرب من الجزيرة اليابانية هوكاييدو. جاء ذلك الإطلاق الأخير بعد 3 ايام فقط من قيام كوريا الشمالية بإطلاق قذائف صاروخية قصيرة المدى في اتجاه بحر الشرق. دعا القصر الرئاسي في كوريا الجنوبية فور الإطلاق إلى اجتماع للجنة المختصة في مجلس الأمن القومي الكوري برئاسة مستشار الأمن القومي وأصدرت الحكومة بيانا تحذيريا جاء فيه إن كوريا الجنوبية ستتخذ إجراءات صارمة ضد الشمال في حال استمرارها في مثل هذه التحرشات وحثته على تغليب الحوار وصوت العقل، وأصدر الرئيس مون توجيهات للجيش الكوري بإظهار قدراته على الردع والتصدي للمهددات الشمالية وهو ما تمثل في انطلاق مناورات قصف عسكري جوي كوري جنوبي شاركت فيها 4 طائرات مقاتلة في تيبيك في إقليم غانغون. كذلك أجرى مستشار الأمن القومي الكوري اتصالا هاتفيا مع نظيره الأمريكي حيث تباحثا حول المواقف التي يمكن للبلدين الحليفين اتخاذها لمواجهة تلك التهديدات. كذلك قامت وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية باتصال مماثل مع وزير الخارجية الأمريكي، وتحدث رئيس هيئة الأركان المشتركة في الجيش الكوري مع نظيره الأمريكي حول ذات الأمر. المسافة التي قطعها الصاروخ الأخير هي الأطول من كل الصواريخ السابقة التي تم إطلاقها في عهد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغون، كما أن عملية الإطلاق تمت بزاوية عادية مما يشير إلى تطور في القدرات الكورية الشمالية على تنفيذ تهديداتها الخاصة بخطتها لاستهدف القواعد الأمريكية في جزيرة غوام. يرى المراقبون إن الإطلاق جاء تعبيرا عن غضب واحتجاج كوريا الشمالية على قيام المناورات العسكرية الكورية الجنوبية الأمريكية المشتركة المعروفة باسم " أولشي: حرس الحرية." من جانبه كتب الرئيس الأمريكي دونالد ترمب في واحدة من تغريداته في تويتر " إن الولايات المتحدة ظلت على مدى 25 عاما تتحدث مع كوريا الشمالية وتخضع لابتزازاتها وإن الحديث وحده ليس هو الجواب الصحيح. وإن كل الخيارات يجب أن تبقى مطروحة." غير أن وزير الدفاع الأمريكي أكد إن الحلفاء لن يستبعدوا أبدا الحلول الدبلوماسية.

  • Top
  • list
  • print
  • Twitter
  • Facebook
  • RSS
prev  prev  1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next
Internet Radio On-Air Window to KBS WORLD Radio Window to KOREA
هيا نتعلم اللغة الكورية - Mobile
كوريا الشمالية من الداخل
خدمات اضافية
KBS World Radio Mobile
  • KBS World Radio Mobile
  • التطبيق الجديد يشمل أخبار ومحتويات كي بي إس وورلد راديو مع الخدمات المُقدمة سابقا، من خلال تطبيقات منفصلة مثل أون إير، و نيوز بودكاست ، و هيا نتعلم الكورية ، و المطبخ الكوري...

<

1 / 4

>