يون هوا ديه مو / شيم تشونغ غا / يون كُت بيوروري

2017-07-26

يون هوا ديه مو / شيم تشونغ غا / يون كُت بيوروري

قديما، كان يطلق على الرقصات التي تؤدى في القصور الملكية اسم "جونغ جيه 정재"، وكانت هذه الرقصات بحركاتها الرشيقة الأنيقة وملابس الرقص زاهية الألوان، وذلك لأنها كانت تؤدى أمام الملك مباشرة. وكانت رقصة "يون هوا ديه مو 연화대무" كن أشهر الرقصات الملكية في تلك الفترة، وهي مزيج من رقصتين هما "هاغ مو 학무" أو رقصة طيور الكركي ورقصة "تشو يونغ مو 처용무". وكانت رقصة تؤدى على نطاق كبير. وعند تأدية هذه الرقصة، كان المسرح يزين ببراعم زهور اللوتس الضخمة المستديرة، ثم تظهر الراقصات اللاتي يلعبن دور طيور الكركي ليرقصن حول أزهار اللوتس وينقرنها بالمناقير المركبة على زي الكركي الذي يرتدينه. ثم تتفتح براعم اللوتس لتظهر الراقصات اللاتي يلعبن دور الراهبات في الرقصة ليؤدين رقصتهن. ولا يزال هذا المشهد يثير الدهشة والتأثى حتى في مشاهدي هذا العصر الذين اعتادوا على مشاهدة كل ما هو غريب وفريد، وهو مشهد يستخدم تقنية بسيطة للغاية غير أن الأداء التعبيري البارع هو سر تلك اللمسة المؤثرة. وطبقا لسجلات مملكة كوريو التاريخية، يعود أصل رقصة "يون هوا ديه مو 연화대무" إلى منطقة ريفية غربية، تقع شمال إيران الحالية. وهناك مشهد شبيه لما يجري في هذه الرقصة نراه في أغنية شيم تشونغ غا، حيث تم التضحية بشيم تشونغ المسكينة كقربان للتنين ملك البحر، الذي أعادها للحياة وعالجها وعاملها معاملة لطيفة للغاية، ثم بعد فترة طويلة، قرر إرسالها للبر مجددا، لكن لم يكن من الممكن إرسال إنسان للسطح مباشرة، لذلك أخفيت بعناية داخل زهرة لوتس ضخمة، فوجد البحارة الذين كانوا قد ألقوها كقربان في البحر زهرة اللوتس الغريبة، فما كان منهم إلا أن أخذوها وقدموها للإمبراطور الذي كان قد فقد زوجته منذ فترة ليست بالبعيدة، وبينما كان ينظر للزهرة الغريبة إذا بشيم تشونغ تخرج منها كحورية ساحرة الجمال، وقرر الإمبراطور أن يتزوجها. ولا بد أن مقولة "الناس أجمل من الزهور" تستخدم لهذه المواقف. تحتوي الكثير من أسماء المباني والأبراج الكورية التقليدية على مقطع "بويونغ 부용"، وهو مقطع صيني الأصل يعني: زهرة اللوتس. وإذا تضمن اسم مبنى ما هذا المقطع، فذلك يعني أنه يطل على بحيرة مليئة بأزهار اللوتس. وأزهار اللوتس أزهار مميزة، فهي تنمو في المياه الطينية لكنها لا تسمح للطين أن يحتوي جذورها. ولطالما حظت زهور اللوتس بالتقدير على مدار التاريخ، فقد اعتبرها العلماء التقليديون ترمز للنبل، وفي البوذية، تحظى بأهمية خاصة لكونها ترمز لتنوير بوذا والنيرفانا، كما ترمز للنبل، والرخاء، والسمو. كما يتميز اللوتس بأنه متعدد الاستخدامات. فالأزهار تستخدم لصنع الشاي، والأوراق الخضراء تُحشى بالأرز وتؤكل، أما الجذور فتُصنع منها أطباق جانبية لذيذة. وتشهد كوريا هذه الأيام جوا حارا ورطبا للغاية، وهو الوقت الذي تتفتح فيه أزهار اللوتس.

المقطوعات المقدمة في حلقة هذا الأسبوع:

- موسيقى رقصة "يون هوا ديه مو 연화대무".
- مقطع من أغنية "شيم تشونغ غا 심청가" بصوت "كيم سو يون 김수연".
- أغنية أزهار اللوتس "يون كُت بيوروري 연꽃 피어오르리" من ألحان "كيم هوي كيونغ 김회경" وغناء "جو جوصُن 조주선".

  • Top
  • list
  • print
  • Twitter
  • Facebook
  • RSS
prev  prev  1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next
Internet Radio On-Air Window to KBS WORLD Radio Window to KOREA
هيا نتعلم اللغة الكورية - Mobile
كوريا الشمالية من الداخل
خدمات اضافية
Podcasts
  • Podcasts
  • تتيح هذه الخدمة التي يقدمها كي بي إس وورلد راديو للمرة الأولى الاستماع إلى البرامج أينما كنت ووقتما شئت ... حيث يمكنك الحصول على برامجك المفضلة مباشرة إلى حاسبك الشخصي وإلى جهاز إم بي ثري.

<

4 / 4

>