الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

البرامج الخاصة

9. زيارة بابا الفاتيكان إلى كوريا

2014-12-23

9. زيارة بابا الفاتيكان إلى كوريا
زار بابا الفاتيكان فرانسيس كوريا على مدار 5 أيام، من 14 وحتى 18 من شهر أغسطس الماضي، حيث ترك رسالة للسلام.
وجاءت زيارة بابا الفاتيكان إلى كوريا بعد 25 عاما من زيارة البابا يوحنا بولس الثاني في عام 1989. وبالنسبة لزيارة البابا فرانسيس، تعد هذه الزيارة ثالث زيارة خارجية له، والأولى لدولة آسيوية منذ توليه منصب بابا الفاتيكان.
وقد زار البابا فرانسيس كوريا للإشراف على قداس تطويب في وسط مدينة سيول، وقداس في ختام يوم الشباب الآسيوي. وطوال فترة إقامته في كوريا، ظل يرسل رسائل للسلام إلى المجتمع الكوري.
وفي اليوم الأول من زيارته، التقى بأسر ضحايا العبارة سيه وول والمعاقين واللاجئين من كوريا الشمالية وغيرهم من الضعفاء اجتماعيا من أجل تخفيف آلامهم.
كما أرسل رسالة حول السلام والوفاق بين الكوريتين. وفي لقائه مع الرئيسة بارك كون هيه قال إن مسعى كوريا إلى السلام سيؤثر على استقرار هذه المنطقة كافة، وعلى العالم الذي تعب من الحروب. كما أقام صلاة من أجل السلام والوفاق في كنيسة ميونغ دونغ، حيث طالب الكوريتين ببدء الجهود الرامية إلى السلام والوفاق من خلال الحوار الجدي بينهما.
وقد أثار البابا إعجاب الكوريين من خلال بعض التصرفات المفاجئة، مثل ركوب سيارة كورية صغيرة موديل "صول"، بعد الانتهاء من مراسم الترحيب الرسمي، وركوب القطار السريع العادي بدلا من طائرة مروحية.
وكان صدى رسالة الحب والسلام التي أرسلها البابا فرانسيس إلى المجتمع الكوري كبيرا.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;