الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

البرامج الخاصة

9. أعمال الفساد في محطات الكهرباء النووية وصعوبات إمداد الكهرباء

2013-12-31

9. أعمال الفساد في محطات الكهرباء النووية وصعوبات إمداد الكهرباء
شهد عام 2013 الكشف عن أعمال فساد في دوائر المحطات النووية لإنتاج الكهرباء ، والتي تغطي ربع إجمالي إمدادات الطاقة في كوريا. وأسفر وقف تشغيل بعض المحطات النووية بسبب تلك الأعمال عن زيادة الصعوبات في إمدادات الكهرباء في البلاد. وقد أعلنت لجنة أمن الطاقة النووية في 28 من مايو عن نتائج مثيرة للتحقيقات التي أجرتها في تهم تزوير نتائج الاختبارات ، وبالتالي قررت وقف 6 محطات للطاقة النووية تم فيها استخدام القطع والمكونات التي أثارت مشكلة.
وطبقا للجنة ، قام بعض الموظفين الحكوميين بتزوير نتائج اختبارات تلك القطع ، وابرزها كوابل السيطرة ، التي تعد أهم المكونات الرئيسية المسؤولة عن الأمن في حالة حدوث مشاكل في المحطات النووية. ونتيجة لذلك ، زادت صعوبات الإمدادات الكهربية في كوريا مع حلول موسم الأمطار الصيفية وفصل الصيف الحار ، الذي يصل فيه الطلب على الكهرباء إلى الذروة. وتم في بعض الأوقات إيقاف 10 محطات عن العمل ، وهو ما يعادل أكثر من 40% من إجمالي كمية الكهرباء المولدة بالطاقة النووية في كوريا ، مما أدى لإصدار إنذار بنقص إمدادات بالكهرباء.
وقد تم التأكد من أن أعمال الفساد المتعلقة بالمفاعلات النووية قد انتشرت على نطاق واسع، وبالتالي أجرت النيابة العامة تحقيقات شاملة ، ووجهت اتهامات بالإدانة ضد أكثر من 100 شخص.
ومن جانبها أصدرت الحكومة مجموعة من الإجراءات لمنع أعمال الفساد المتعلقة بالمفاعلات النووية.
ومن ناحية أخرى، وضعت الحكومة الكورية الخطة الأساسية الثانية للطاقة ، حيث زادت نسبة الطاقة النووية فيها زيادة صغيرة من 26.4% حاليا إلى 29% في عام 2035.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;