استهلاك الطاقة المرتفع يدفع بلدية سيول لتقليل عدد المحطات النووية لتوفير الطاقة l KBS WORLD Radio
الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

استهلاك الطاقة المرتفع يدفع بلدية سيول لتقليل عدد المحطات النووية لتوفير الطاقة

#بانوراما الأخبار الكورية l 2018-08-06

سيول بانوراما

ⓒ YONHAP News

تبين أن جامعة سيول الوطنية ظلت تحتل المرتبة الأولى من حيث استهلاك الطاقة في سيول منذ عام 2012، كما تم تحديث وترميم مباني الجامعة وخاصة المختبرات التي تكون في حاجة دائماً لاستهلاك الطاقة على مدى 24 ساعة.

ويوجد حالياً في كوريا 4578 مؤسسة وشركة تستهلك 73 بالمائة من كمية الطاقة المستهلكة في البلاد. وكل شركة ومؤسسة تستهلك في المتوسط ألفي طن مكافئ من النفط، والطن المكافئ من النفط هو كمية الطاقة الناتجة عن احتراق 1 طن من النفط الخام وتعادل نحو 42 غيغا جول. وتقع 333 من بين تلك المؤسسات في سيول،  واحتلت جامعة سيول المرتبة الأولى من بين تلك المؤسسات من حيث استهلاك الطاقة. 

كما تبين أن جامعة سيول تستهلك نحو 51 ألفاً و688 طن مكافئ من الطاقة كل سنة رغم أنها تسعى لتخفيض الطاقة المستهلكة، وتلاها في المرتبة الثانية مركز IDC KT للاتصالات وبيانات الإنترنت في حي "موك دونغ" بحوالي 46 طنا مكافئا، ثم مركز LG للرقميات في منطقة غاسان في المرتبة الثالثة، وبعده مركز سام سونغ الطبي في المرتبة الرابعة ومركز آسان الطبي في سيول في المرتبة الخامسة.

تجدر الإشارة إلى أن ثلث هذه المبانئ التي تستخدم كمية كبيرة من الطاقة، أي 112 مؤسسة، تستهلك طاقة أكثر مما كانت عليه في السنوات السابقة، بل وتزداد الطاقة المستهلكة فيها عاماً بعد عام، وكذلك عددها أيضاً زاد من 271 مؤسسة في عام 2012 إلى 333 في العام الماضي أي زاد عددها بنسبة 22.8% خلال السنوات الخمس الماضية.

وفي المقابل انخفض معدل استهلاك الطاقة  بنسبة 2 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة من عام 2012 وهو ما يعادل نحو 270 غيغاوات في الساعة، ويمثل كمية الطاقة الكهربائية التي يمكن أن يستفيد منها 98 ألف أسرة لمدة سنة. 

وتسعى بلدية سيول لتخفيض كمية الطاقة المستهلكة وتوفير الطاقة من خلال مشروع تقليل عدد المحطات النووية تحت شعار توفير وتخفيض الطاقة وزيادة فعالية إنتاج الطاقة إلا أنها لا تزال تحتاج حلاً مؤسسياً أكثر فاعلية بما فيها فرض غرامة شديدة على المباني المخالفة للقانون. 

موضوعات بارزة