الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

ثلاثة أحزاب معارضة صغيرة تدعو إلى تطبيق نظام التمثيل النسبي المختلط

#ما وراء الأخبار l 2018-12-05

الأخبار

ⓒYONHAP News

بدأت أحزاب المعارضة الصغيرة، وهي "الإصلاح المستقبلي" و"السلام والديمقراطية" و"العدالة"، في القيام بمظاهرات في مقر البرلمان للمطالبة بتطبيق نظام التمثيل النسبي المختلط في الانتخابات.

تجدر الإشارة إلى أن هذا النظام يسمح لكل حزب بالحصول على مقاعد في البرلمان وفقا للنسبة المئوية لدعم الناخبين له. وحاليا يتم تطبيق هذا النظام في ألمانيا.

وفيما يتعلق بهذا النظام، طرحت اللجنة البرلمانية الخاصة بالإصلاحات السياسية ثلاثة مقترحات رئيسية، الأول ينص على مزج نظام الدوائر الانتخابية الصغيرة بنظام التمثيل النسبي المختلط، بحيث يتم الحفاظ على عدد المقاعد البرلمانية الحالي البالغ ثلاثمائة، منها 200 مقعد للدوائر الإقليمية، و100 مقعد للتمثيل النسبي.

أما المقترح الثاني فينص على مزج نظام الدوائر الانتخابية المركبة ونظام التمثيل النسبي. ويتميز هذا المقترح بالحفاظ على نظام الانتخابات الصغيرة في المناطق الزراعية وتطبيق نظام الدوائر الانتخابية المتوسطة والكبيرة في المدن، وأيضا الحفاظ على عدد مقاعد البرلمان عند 300 مقعد، منها 225 مقعدا خاصا للدوائر الإقليمية و75 مقعدا للتمثيل النسبي.

ويتشابه المقترح الثالث والأخير مع المقترح الأول، لكنه يشترط زيادة عدد المقاعد لتصبح  330 مقعدا، منها 220 مقعدا للدوائر الإقليمية، و110 مقاعد للتمثيل النسبي.

وحاليا تطبق كوريا نظام الدوائر الانتخابية الصغيرة، ومن أهم عيوب هذا النظام أن جميع الأصوات الأخرى بخلاف أصوات الشخص المنتخب تصبح بلا قيمة، وبالتالي فهو لا يعبر بشكل حقيقي عن آراء الناخبين ويتجاهل آراء الأقلية، كما يعتبر عائقا كبيرا أمام فوز الأحزاب الصغيرة بمقاعد في البرلمان.

ولهذا فإن الحزب الحاكم والحزب المعارض الرئيسي لا يرحبان بتعديل نظام الانتخابات الراهن، بينما تنادي به الأحزاب السياسية الصغيرة.

موضوعات بارزة