الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

افتتاح مهرجان الأفلام العربية لعام 2019 يوم 5 من يونيو

#أخبار كورية عربية l 2019-05-17

لقاء الجمعة


من المقرر افتتاح مهرجان الأفلام العربية ل2019 في البلاد في 5 من شهر يونيو القادم تحت شعار " إعادة اللقاء مع العرب".

وسيستمر هذا المهرجان الذي سيصادف عامه الثامن هذا العام حتى التاسع من الشهر المقبل من أجل تقديم عدد من الأفلام التي تتيح للمشاهدين الكوريين فرصة للقاء مع العرب والثقافة العربية.

وكشفت لجنة تنظيم المهرجان مؤخرا عن 10 أفلام عربية ستُعرض في مهرجان هذا العام بما فيها فيلم الافتتاح " يوم أضعت ظلي"  للمخرجة "سؤدد كعدان".

ويتناول الفيلم فيلمها قصة "سنا"، وهي أم شابة تتولى رعاية طفلها بمفردها، في مدينة دمشق التي باتت محرومة من الخدمات الأساسية بسبب الحرب الأهلية الراهنة. وهي تخرج باحثة عن أسطوانة غاز لإطعام ابنها، وتنطلق في رحلة خطرة بصحبة فتاة وشقيقها بين المدن السورية التي دمرتها الحرب.

وأشاد نقاد الأفلام بأن مخرجة الفيلم أجادت تصوير واقع أليم لأناس يفقدون تدريجيا كل شيء من حولهم ويخوضون يوميا معارك كبرى للحصول على أبسط حقوقهم في الحياة. فقد فاز الفيلم بجائزة أسد المستقبل في مهرجان  فينيسيا السينمائي لعام ألفين وثمانية عشر.

وفي إطار المهرجان سيتم تخصيص قسم الموجة العربية من أجل إبداء ديناميكية الأفلام العربية المعاصرة بحيث يمكن للمشاهدين اللقاء مع ستة أفلام عربية بما في ذلك  الفيلم الجديد للمخرج محمود صباغ "عمرة والعرس الثاني" وهو من أفلام الكوميديا السوداء، حيث يتناول قضية الزواج الثاني في مجتمع تسود فيه أفضلية الذكور في ظل تعدد الزواج.

ويعتبر المخرج صباغ من أهم رواد السينما المستقلة في السعودية. ومن أشهر أفلامه "بركة يقابل بركة" الذي عرض لأول مرة في مهرجان برلين السينمائي في عام ألفين وستة عشر ليصبح أول فيلم سينمائي سعودي طويل يعرض على شاشة المهرجان. وهو أيضا أول فيلم سعودي يرشّح لجائزة أفضل فيلم بلغة أجنبية في حفل توزيع جوائز الأوسكار التاسع والثمانين.

كما سيتم عرض ثلاثة أفلام عربية بارزة في قسم "تركيز ألفين وتسعة عشر: الكاميرا تصور صدمات التاريخ والأمل في الشفاء". ومنها الفيلم " ولدي" للمخرج التونسي محمد بن عطية الذين أظهر مهارته الفائقة من خلال الفوز بجائزة أول عرض بفيلم " نحبك هادي" في مهرجان برلين السينمائي السادس والستين.

ويدور الفيلم حول والدين ينشغلان بمستقبل ابنهما الوحيد الذي يستعد لأداء اختبارات المدرسة الثانوية. وتسبب هجمات الصداع النصفي التي يتعرض لها الشاب في قلق والديه، وعندما يتعافى منها يختفي فجأة لينضم لجماعة جهادية.

بالإضافة إلى ذلك سيعرض الفيلم الفلسطيني " مفك" الذي يصور صدمات رجل فلسطيني خرج من السجن بعد أن أمضى خمسة عشر عاما فيه، وجهوده للتأهل مع الواقع الفلسطيني الجديد.

هكذا سيقدم مهرجان الأفلام العربية الثامن الأفلام العربية العشر لمختلف دول العربية بما فيها السعودية وسوريا والمغرب والتونس لإسماع المشاهدين الكوريين صوتا جديدا من دائرة السينما العربية.

وخلال الخمسة أيام من الخامس وحتى السادس من الشهر القادم سيقام المهرجان في كل من مدينتي سيول وبوسان في آن واحد من خلال تقديم القضايا المهمة في المجتمع العربي مثل قضايا اللاجئين والمساواة بين الجنسية والشباب والعمل.

موضوعات بارزة