الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

ضرورة إجراء مناقشات على المستوى الاجتماعي حول تمديد سن التقاعد

#قضايا ساخنة l 2019-06-09

الأخبار

ⓒYONHAP News

أكد "هونغ نام كي" نائب رئيس الوزراء للشؤون الاتقصادية ووزير المالية الكوري على ضرورة إجراء مناقشات على المستوى الاجتماعي لتمديد سن التقاعد.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي تقترح فيها الحكومة بشكل رسمي تمديد سن التقاعد ، حيث

يشير تصريح الوزير "هونغ" إلى نية الحكومة تمديد سن التقاعد من 60 عاما حاليا إلى 65 عاما.

ويمكن القول إن تمديد سن التقاعد أصبح اختيارا حتميا ناجما عن تغييرات ديمغرافية  تحدث في كوريا الجنوبية بسبب إنخفاض معدلات المواليد الجدد وزيادة الشيخوخة، وهو ما يتسبب في تراجع عدد السكان المؤهلين للعمل وزيادة التكاليف اللازمة لرعاية المسنين. وفي الواقع، تعتبر كوريا أكثر دول العالم من حيث وتيرة زيادة الشيخوخة.

والأسوأ من ذلك هو انخفاض عدد السكان المؤهلين للعمل حيث بدأ هذا العدد يشهد تراجعا منذ العام الماضي ، وهناك توقعات بتواصل وتيرة الانخفاض بشكل أكثر مما كان عليه بداية من العام القادم، مما سيؤدى بالتالي إلى تدهور الحيوية الاقتصادية وتصاعد مؤشر دعم الشيخوخة ، مما سينجر عنه خلق سلسلة  من العوامل السلبية. 

ويذكر أن مؤشر دعم الشيخوخة وهو معدل المسنين الذين تتجاوز أعمارهم 65 عاما من بين 100 شخص من عدد السكان البالغين سن العمل ، يبلغ 20.4  شخص في كوريا هذا العام.

وأشار تقرير صادر عن هيئة الإحصاءات الكورية إلى أن هذا المؤشر سيصل الى 102.4  شخص عام 2067.

ويرى بعض الخبراء الاقتصاديين أن أفضل طريقة لإبطاء وتيرة زيادة مؤشر دعم الشيخوخة تكمن في تمديد سن التقاعد.

وفي حال التمديد في سن التقاعد من 60  إلى 65 عاما، فستتراوح أعمار السكان في سن العمل بين 15 عاما و69 عاما، وسيتم تمديد سن الشيخوخة إلى 70 عاما.

وفي حال تطبيق هذا المعيار، فسينخفض مؤشر دعم الشيخوخة من 20.4 شخص إلى 13.1 شخص هذا العام، ومن 117.8 إلى 83.3 عام 2065.

وفي هذا السياق، أصدرت المحكمة العليا الكورية في شهر فبراير الماضي حكما يقضي برفع سن العمل بالنسبة  للعمال من ذوي الصنائع اليدوية  من 60 عاما إلى 65 عاما، مما وضع صلاحية وأساسا قانونيين لتمديد سن التقاعد إلى 65 عاما.

وما يبعث على القلق هو احتمال أن يترتب عن تمديد سن التقاعد تداعيات سلبية ، تشمل زيادة البطالة لدى فئة الشباب، وزيادة الصراعات بين الأجيال، بالإضافة إلى تقليل عدد الوظائف الجديدة في الشركات.

موضوعات بارزة