الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

تنظيم الندوة الدولية للفن الإلكتروني لعام ٢٠١٩ في نهاية شهر يونيو

#بانوراما الأخبار الكورية l 2019-06-06

سيول بانوراما


من المتوقع أن تقام الندوة الدولية للفن الإلكتروني لعام ٢٠١٩ في البلاد في نهاية شهر يونيو وذلك للمرة الأولى. وقد عقدت الأمانة العامة الكورية للندوة الدولية لقاء صحفيا في مركز الفن في سيول حيث شرحت فعاليات الندوة التي ظلت تعدها خلال السنتين الماضيتين.

وستقام ندوة ٢٠١٩ في دار الثقافة الآسيوية بمدينة كوانغ جو خلال يومي الثاني والعشرين والثامن والعشرين من هذا الشهر. ومن المقرر أن يشارك في ندوة هذا العام حوالي ألف شخص من ستين دولة بمن فيهم رسامون وموسيقيون وعلماء ومهندسون ومعلمون.

والعنوان الرئيسي للندوة هو " لوكس أيترنا Lux aeterna " الذي يعني الضوء الخالد والذي جاء من إسم المدينة الكورية المستضيفة أي قرية الضوء. حيث قالت " روه سو يونغ" المشرفة العامة للندوة إن عنوان الندوة تم اختياره من أجل دعوة الجميع إلى البحث عن الضوء في عالم تسيطر عليه الألات وأوضحت أيضا أن الندوة ستتيح لنا فرصة إضفاء الخصائص الإنسانية على التكنولوجيا مثلما نرى الضوء من مختلف الاتجاهات والزوايا.

ومن المتوقع أن يناقش المشاركون مختلف الموضوعات العلمية المتداخلة من الثقافة والفن والعلوم والتكنولوجيا ، إلى جانب تجربة البرامج الثقافية والفنية المتنوعة المرتبطة بالإقليم. وفي المجال الأكاديمي، سيتم تقديم ١٧٨ بحثا في مختلف المجالات بما فيها الذكاء الصناعي وعلم البيانات والحوسبة المادية من خلال المحاضرات وورشات العمل والأوراق العلمية. وفي مجال الثقافة والفن سيشارك مائة وواحد وسبعون فنانا من أجل استعراض تسعة وسبعين عملا فنيا. يذكر أن لجنة التنظيم ركزت إهتماما كبيرا لتسهيل التعرف على فن الوسائط بالنسبة للمواطنين العاديين غير المتعودين عليه.

وقد شرح مخرج الفن " بارك نام هي" أن زوار الندوة العاديين لن يشعروا بصعوبات في الفهم لأن فعاليات الندوة الدولية تضم كثيرا من الأجزاء العاطفية بما فيها تسليط الضوء على كيفية الاتصالات بين الإنسان و الألة . الجدير بالذكر أن الندوة الدولية للفن الإلكتروني عقدت لأول مرة في هولندا في عام ألف وتسعمائة وثمانية وثمانين بحيث ظلت تقام سنويا متجولة في مختلف دول العالم. وبالفعل نجحت مدينة كوانغ جو الكورية في استضافة ندوة هذا العام بعد المنافسة مع مدينة فلورنسا الإيطالية في عام ألفين وستة عشر.

موضوعات بارزة