الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

انطلاق تطبيق نظام التحكم في الغبار الناعم لموسم الشتاء

#ما وراء الأخبار l 2019-12-02

الأخبار

ⓒYONHAP News

انطلق أمس الأحد تطبيق نظام خاص بالتحكم في الغبار الناعم لموسم الشتاء الذي عادة ما يشهد زيادة في كثافة الغبار، حيث سيمتد تطبيق هذا النظام لمدة أربعة أشهر.

وبموجب هذا النظام، سيتم فرض حظر على قيادة السيارات من الدرجة الخامسة من حيث انبعاثات الغاز الملوث، داخل منطقة الانبعاثات المنخفضة المعروفة باسم "منطقة المرور الخضراء وسط العاصمة سيول.

وسيتم فرض غرامة تبلغ قيمتها 250 ألف وون، أي ما يعادل حوالي 210 دولارات على كل صاحب سيارة ينتهك الحظر.

وكانت بلدية العاصمة سيول قد قامت بتشغيل منطقة المرور الخضراء على أساس تجريبي منذ شهر يوليو الماضي، وخلصت إلى أن هذه التجربة قد ساهمت في الحد من انبعاثات أكسيد النيتروجين والغبار الناعم.

وتوقعت نتائج التحليلات أن يساهم الحظر المفروض على تسيير السيارات من الدرجة الخامسة في انخفاض 15.6%  من انبعاثات الغبار الناعم داخل منطقة المرور الخضراء.

وضمن جهودها لتنقية الهواء، ستقوم بلدية سيول بتسيير 27 من الحافلات السياحية الصديقة للبيئة داخل منطقة المرور الخضراء، اعتبارا من شهر يناير القادم.

وسيتم تسيير هذه الحافلات على الخطوط التي تربط المعالم السياحية الواقعة وسط العاصمة سيول، بما فيها المحطة المركزية للسكك الحديدية، ومبنى بلدية سيول، وشارع تشونغ رو، وحي ميونغ دونغ، وجبل نام سان، وسوق دونغ ديه مون، بالإضافة إلى عدد من القصور الملكية.

كما ستقوم البلدية بالتشجيع على استخدام الدراجات والسيارات الصديقة للبيئة داخل منطقة المرور الخضراء، حيث تخطط لتوسيع نطاق المناطق التي سيشملها نظام التحكم في الغبار الناعم اعتبارا من عام 2012، من خلال إنشاء بنية تحتية للطرق الذكية وتسيير الحافلات ذاتية القيادة في منطقة "كانغ نام"، وزيادة استخدام الدراجات في منطقة "يوه أوي دو" جنوب سيول.

وطبقا لتقرير صادر عن مؤسسة "إير فيجوال" المتخصصة في رصد تلوث الهواء، احتلت كوريا الجنوبية المرتبة السابعة والعشرين على مستوى العالم من حيث مخاطر كثافة تلوث الهواء، والمرتبة الثانية بعد تشيلي من بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

وأشار تقرير مشترك صادر عن كوريا الجنوبية والصين واليابان إلى أن 51% من نسبة الغبار الناعم في كوريا الجنوبية تنشأ محليا، فيما تصل 49% منه من الخارج، بما في ذلك الصين.

وحدد التقرير حصة الغبار الناعم القادم من الصين في موسم الشتاء الذي يمتد من شهر ديسمبر حتى شهر مارس بحوالي 70% من إجمالي حجم الغبار الناعم في كوريا الجنوبية.

وتخطط الحكومة الكورية لخفض كثافة الغبار الناعم في البلاد بنسبة 35% حتى عام 2024 مقارنة بعام 2016.

موضوعات بارزة