الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الرئيس الكوري مون جيه إين يدعو إلى التعاون بين الكوريتين

#ما وراء الأخبار l 2020-01-07

الأخبار

ⓒYONHAP News

أكد الرئيس الكوري "مون جيه إين" في خطابه السنوي للعام الجديد 2020 الذي ألقاه اليوم الثلاثاء، على أهمية إحداث تغيير واضح، وتحقيق الازدهار المشترك.

وعرض الرئيس "مون" في الخطاب اقتراحا على الزعيم الكوري الشمالي "كيم جونغ أون" بزيارة كوريا الجنوبية ضمن الجهود الرامية إلى تحسين العلاقات بين الكوريتين.

ودعا إلى تعزيز علاقة التحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، وتنمية التعاون بين كوريا الجنوبية والصين، والمضي قدما بالعلاقات بين كوريا الجنوبية واليابان باتجاه المستقبل.

أما في المجالات الاقتصادية، فقد أكد الرئيس "مون" على أهمية القضاء على حالة الركود الوظيفي لفئة الأربعينيات من العمر والقطاعات الإنتاجية.

كما أكد عزمه القوي على تحقيق الازدهار المشترك بين الكوريتين من خلال إحداث تغيير واضح، معربا عن أمله في أن تبذل بيونغ يانغ وواشنطن جهودا مشتركة لخلق جو ملائم يسمح بتحقيق زيارة الزعيم "كيم جونغ أون" لكوريا الجنوبية.

وكان الرئيس الكوري "مون " والزعيم الكوري الشمالي "كيم" قد اتفقا في بيان "بيونغ يانغ" المشترك الصادر في شهر سبتمبر من عام 2018 في ختام القمة بينهما على زيارة الزعيم "كيم" لكوريا الجنوبية في وقت قريب.

لكن هذه الزيارة لم تتحقق لأسباب أمنية، ونتيجة لحالة الجمود التي مرت بها المفاوضات النووية بين واشنطن وبيونغ يانغ.

والشيء المثير لانتباه الكوريين هو أن الرئيس "مون" قد أعرب عن عزمه تحسين العلاقات بين الكوريتين بغض النظر عن مدى إحراز تقدم في مسار المفاوضات بين واشنطن وبيونغ يانغ.

وفي هذا السياق، قال الرئيس "مون" إنه من الصعب تحقيق السلام في شبه الجزيرة الكورية دون حل دولي، مشيرا إلى أن هناك مجالات أخرى يمكن للكوريتين أن تتعاونا فيها معا.

وطالب "مون" بإجراء محادثات جديدة بين الكوريتين، معربا بذلك عن استعداده لمواصلة العمل لتسهيل المفاوضات بين الولايات المتحدة وكوريا الشّماليّة.

ودعا الرئيس الكوري الجنوبي كوريا الشمالية إلى المشاركة في الجهود التي تبذلها حكومة سيول لجعل المنطقة منزوعة السلاح منطقة سلام دولية، وإدراجها ضمن قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو.

كما دعا الشمال إلى المشاركة في إيجاد سبل كفيلة بتنفيذ مشروع ربط السكك الحديدية بين الكوريتين.

وأعرب من جهة أخرى عن أمله في مشاركة اللاعبين الكوريين الشماليين في الأحداث الرياضية الدولية التي ستقام في كوريا الجنوبية، بما فيها بطولة رفع الأثقال لشرق آسيا، وبطولة كرة الطاولة الدولية.

كما أكد على ضرورة الاستمرار في المباحثات بشأن الدخول المشترك لفريقي الكوريتين  خلال مراسم افتتاح أولمبياد طوكيو عام 2020 ، وتشكيل فريق موحد بينهما للمشاركة في تلك الأولمبياد.

على صعيد آخر دعا الرئيس الكوري الجنوبي إلى ضرورة بذل الجهود المشتركة لاستئناف تشغيل مجمع كيسونغ الصناعي والرحلات السياحية إلى منتجع جبل كوم كانغ بكوريا الشمالية.

وقال إن حكومة سيول ستبذل جهودا مشتركة مع واشنطن لاستكمال عمليات السلام في شبه الجزيرة الكورية.

وحث الرئيس "مون" من جهة أخرى اليابان على سحب قرارها بفرض قيود على تصدير بعض منتجاتها ذات التقنية العالية إلى كوريا الجنوبية من أجل المضي قدما في العلاقات بين البلدين نحو المستقبل.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;