الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

المفاوض النووي الكوري يزور واشنطن

2020-01-16

الأخبار

ⓒYONHAP News

قام "لي دو هون" المفاوض الكوري الجنوبي لشؤون السلام والأمن في شبه الجزيرة الكورية بزيارة إلى واشنطن. وقبل أن يغادر البلاد قال "لي" إنه سيتشاور مع الجانب الأمريكي حول مسألة تنظيم الرحلات الفردية إلى كوريا الشمالية.

تجدر الإشارة إلى أن المسألة تتعلق بمبادرة التعاون بين الكوريتين التي أشار إليها الرئيس الكوري الجنوبي "مون جيه إين" في مؤتمر صحفي عقده أمس الأول بمناسبة حلول العام الجديد، حيث اختار الرئيس الكوري التعاون في المناطق المتاخمة لحدود الكوريتين وتنظيم الرحلات الفردية إلى كوريا الشمالية، بوصفها أعمالًا قابلة للتنفيذ في ظل العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية، حيث قال إن الرحلات الفردية لا تخالف العقوبات الدولية ويمكن القيام بها بشكل كاف.

يُذكر أن مبادرة التعاون بين الكوريتين عبارة عن خطة للسعي إلى تحسين العلاقات بين الكوريتين، دون الاعتماد الكلي على الحوار بين كوريا الشمالي والولايات المتحدة.

وفي هذا الإطار تدرس الحكومة الكورية الجنوبية مسألة قيام الأسر المشتتة في الجنوب برحلات فردية إلى الشمال. وصرح مسؤول في الحكومة الكورية الجنوبية بأنها تناقش مسألة إعادة لم شمل الأسر المشتتة بين الكوريتين على مستوى تفعيل الرحلات الفردية. وبعبارة أخرى، تعمل الحكومة في سيول على إتاحة الفرص لمواطنيها للقيام بالزيارات إلى قراهم وبلداتهم في الشمال، عبر دولة ثالثة، بواسطة الرحلات الفردية. ويقال إن الحكومة تنوي دعم تكاليف هذه الرحلات.

والجدير بالذكر أن بعض أفراد الأسر المشتتة يلتقون بشكل فردي في الصين حاليًّا، لأن إعادة لم شمل الأسر المشتتة بين الكوريتين بشكل جماعي لا يجري تنظيمها الآن.

وتعتقد الحكومة الكورية الجنوبية أن الزيارات الفردية قد تتجنب العقوبات على كوريا الشمالية وترى أيضًا أنها قد تفتح مجالًا جديدًا في أعمال التعاون والتبادل بين الكوريتين. ولهذا فإنها تستعرض سبل تبسيط إجراءات الموافقة على الزيارة إلى كوريا الشمالية، خاصةً للزيارات الفردية عبر دولة ثالثة.

ولكن الحكومة الجنوبية تواجه على الأرجح صعوبات كبيرة في تحقيق هذه المبادرة. وبالرغم من أن الجانب الأمريكي قد أعرب عن تفهمه المبدئي ولكنه لا ينظر إليها بشكل إيجابي. وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إنها تحث على التنسيق الوثيق فيما يتعلق بالتعامل المتحد مع كوريا الشمالية، وذلك ردًّا على سؤال حول قول الرئيس الكوري الجنوبي بعدم مخالفة الرحلات الفردية للعقوبات الدولية.

كما أن السلطات الكورية الشمالية لم تسمح حتى الآن للكوريين الجنوبين بالقيام بالرحلات الفردية فيها حتى الآن. وبالإضافة إلى ذلك، فقد أبدت بيونغ يانغ موقفًا فاترًا تجاه تحسين العلاقات مع سيول.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;