الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الإمام عبد الرحمن لي جو ها: اعتنقت الإسلام بسبب حبي له

#ضيف على الكي بي إس l 2020-05-15

لقاء الجمعة


أكد فضيلة الإمام عبد الرحمن لي جوها، إمام المسجد المركزي في سيول، أن إدارة المسجد تبذل كل جهودها حتى لا يتم إغلاق المسجد مرة أخرى بعد حالات العدوى الأخيرة في منطقة "إي تيه وان". وفي مقابلة مع القسم العربي عبر الهاتف، تحدث الإمام "لي" عن تاريخ الإسلام ووضع المسلمين في كوريا، وقال إنه يوجد في كوريا حاليا 25 مسجدا وأكثر من 100 مصلى، بينما يبلغ عدد المسلمين الكوريين حوالي 35 ألفا، وعدد المسلمين 

الأجانب حوالي 100 ألف. 


وأشار إلى أن أغلب المسلمين الكوريين اعتنقوا الإسلام وهم في العشرينيات والثلاثينيات من العمر، كما أنه هو شخصيا أسلم في عام 1984 عندما كان شابا صغيرا بسبب حبه للإسلام، وكان من الضروري أن يتعلم اللغة العربية حتى يفهم الإسلام أكثر، ولذلك هاجر إلى المدينة المنورة، حيث درس اللغة العربية وأصول الدين في الجامعة الإسلامية هناك.  وخلال الإجازة الصيفية كان يعود إلى كوريا، حيث لاحظ أنه لا يوجد فيها أي مظاهر إسلامية، ولذلك قرر أن يفعل شيئا من أجل خدمة الإسلام في كوريا. وبعد أن أنهى دراسته بدأ العمل في اتحاد المسلمين الكوريين حتى أصبح إماما للمسجد المركزي. 



ووجه الإمام "عبد الرحمن" رسالة إلى المسلمين في كل مكان، حيث قال إننا نقضي هذه الأيام أصعب وقت بسبب فيروس كورونا، خاصة في شهر رمضان الذي اعتدنا فيه على الاجتماع في المساجد وأداء الصلوات، وأننا نشتاق لكل ذلك، ودعا المسلمين في كل مكان إلى الصبر والاجتهاد حتى تمر هذه الأوقات الصعبة.            

المزيد في حلقة هذا الأسبوع من برنامجكم المحبب: "لقاء الجمعة". 


موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;