الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

افتتاح الدورة التاسعة من مهرجان الأفلام العربية

#أخبار كورية عربية l 2020-07-17

لقاء الجمعة


افتتحت يوم السادس عشر من يوليو في مدينتي سيول وبوسان الكوريتين فعاليات الدورة التاسعة من مهرجان الأفلام العربية، وسيستمر انعقادها حتى يوم الحادي والعشرين من يوليو الجاري. 

وقد تم تأخير موعد المهرجان هذا العام بحوالي شهر بسبب جائجة كورونا. وسوف يتم عرض 11 فيلما من 12 دولة عربية بالتوازي في كل من دار "آرت هاوس مومو" بالعاصمة سيول، ودار السينما في مدينة بوسان الواقعة جنوب شرق البلاد.

ومن بين الأفلام المشاركة في مهرجان هذا العام، الفيلم المصري "فوتوكوبي" للمخرج "تامر عشري" الذي افتتح فعاليات المهرجان، والفيلم السوري "الكهف" من إخراج "فراس فياض"، والفيلم اللبناني "الميراث" من إخراج " فيليب عرقتنجي"، والفيلم العراقي "شارع حيفا" للمخرج "مهند حيال"، والفيلم المغربي "معجزة القديس المجهول" من إخراج "علاء الدين الجم"، والفيلم الفلسيطني "إن شئت كما في السماء" من إخراج " إيليا سليمان". وسوف يتم عرض هذه الأفلام التي تسلط الضوء على الوضع الحالي للعالم العربي ضمن فعالية "الموجة العربية" في المهرجان.

أما فعالية "الحاضر والمستقبل لمخرجات السينما العربيات" التي تقام ضمن برنامج "فوكوس 2020"، فتشارك فيها 5 أفلام، هي الفيلم الجزائري الروائي الطويل "بابيشا" للمخرجة ""مونية مدور"، والفيلم الأردني الوثائقي "17" للمخرجة "وداد شفاقوج"، والفيلم التونسي "نورا تحمل" للمخرجة "هند بوجمعة"، والفيلم السعودي "سيدة البحر" للمخرجة "شهد أمين"، بالإضافة إلى الفيلم السعودي "المرشحة المثالية" للمخرجة "هيفاء المنصور".

لؤلؤة: ويتميز مهرجان الأفلام العربية هذا العام بعرض أفلام جديدة أنتجها بعض كبار المخرجين العرب، منهم المخرج الفلسطيني "إيليا سليمان"، والمخرج السوري "فراس فياض".

كما يركز المهرجان على الأفلام التي أنتجتها المخرجات العربيات اللاتي يتمتعن باهتمام كبير على مستوى العالم، ومن بينهن المخرجة السعودية "هيفاء المنصور" والمخرجة الجزائرية "منيا مدور".

وأصبحت المخرجة الجزائرية "مدور" تحظى بإقبال كبير بفيلمها "بابيشا" الذي نال العديد من الجوائز في مهرجانات السينما في عدة دول، لا سيما في فرنسا ومصر.

وللأسف الشديد، لم يتم دعوة المخرجين والمسؤولين العرب للمشاركة في مهرجان الأفلام العربية في كوريا بسبب جائحة كورونا، لكن الجهة المنظمة للمهرجان قامت بإعداد فعاليات جانبية يتم من خلالها توفير فرصة للجمهور الكوري للقاء مع المخرجين العرب عبر الإنترنت.

وفي هذا الإطار، تم يوم السادس عشر من يوليو إجراء لقاء بين المشاهدين الكوريين والمخرج المصري "تامر عشري" مخرج فيلم "فوتوكوفي"، وسيتم يوم الثامن عشر من يوليو إجراء لقاء مماثل مع المخرجة السعودية "هيفاء المنصور" مخرجة فيلم "المرشحة المثالية".

كما سيتم يوم التاسع عشر من يوليو  تنظيم لقاء مع المخرج اللبناني "فيليب عرقتنجي" مخرج فيلم "الميراث"، ولقاء آخر بين المشاهدين والناقد السينمائي الكوري "لي سانغ يونغ" يوم العشرين من يوليو، حيث سيقدم "لي" شرحا عن المخرج الفلسطيني "إيليا سليمان" وأعماله.

الجدير بالذكر أن الجمعية الكورية العربية تنظم مهرجان الأفلام العربية كل عام برعاية وزارة الخارجية الكورية والسفارات العربية لدى كوريا الجنوبية.


ⓒ http://www.arabfestival.or.kr

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;