الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

السفارة الجزائرية لدى كوريا تحتفل بعيد الإستقلال بمشاركة الطلبة

#أخبار كورية عربية l 2020-07-17

لقاء الجمعة

مصدر الصور : السفارة الجزائرية لدى سيول

احتفلت السفارة الجزائرية لدى كوريا الجنوبية بالذكرى الثامنة والخمسين على استقلال الجزائر التي صادفت يوم الخامس من يوليو، بحضور سعادة السفير "محمد الأمين دراغي" سفير الجزائر لدى كوريا والسيدة حرمه، وبمشاركة عدد من الطلبة الجزائريين الدارسين في كوريا الجنوبية.

وتم الاحتفال بهذه المناسبة عبر برنامج "انطلاق القافلة من سيول بالشمال إلى بوسان بالجنوب، بالعلم الجزائري الوطني ولافتات تحمل شعارات تخليد للمناسبة".

والهدف من هذه القافلة هو اطلاع الكوريين على أهمية هذه الذكرى، والثورة التحريرية الجزائرية، وتنمية علاقات الصداقة والود بين كوريا والجزائر، وتم تنظيمها بالتعاون مع مؤسسة بوسان لتنمية التصميم ومؤسسة بوسان للتعاون الدولي التابعتين لبلدية بوسان، المدينة الثانية في كوريا الجنوبية.

وضمن هذه القافلة، قامت مجموعة من الطلبة الجزائريين، بمن فيهم الطلبات الجزائريات اللاتي شاركن في القافلة بناء على دعوة وجهت لهن احتفاء بيوم المرأة العالمي، بجولة في مؤسسة بوسان لتنمية التصميم يوم الثاني من يوليو الجاري.

وبعد اختتام الجولة حضر الطلبة الجزائريون مأدبة عشاء نطمتها مؤسسة التعاون الدولي التابعة لبلدية بوسان، حيث افتتحت المأدبة بكلمة ترحيب ألقاها سكريتر عام المؤسسة الكورية.

وألقى سعادة السفير الجزائري "محمد الأمين دراغي" كلمة في المأدبة شجع فيها الطلبة الجزائريين الذين يدرسون في كوريا الجنوبية. 

وفي اليوم التالي قام الطلبة الجزائريون بجولة في عدد من المعالم السياحية المشهورة في مدينة بوسان.

وفي أثناء الجولة، لوحوا بالعلم الوطني الجزائري وغنوا النشيد الوطني الجزائري معربين عن أملهم في تمنية علاقات التعاون والود والصداقة بين كوريا الجنوبية والجزائر.


مصدر الصور : السفارة الجزائرية لدى سيول

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;