الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

اتفاق كوريا الجنوبية واليابان على تطبيق إجراءات ثنائية للدخول بالمسار السريع

#قضايا ساخنة l 2020-10-10

الأخبار

ⓒYONHAP News

أعلنت الحكومان الكورية واليابانية يوم الثلاثاء الماضي عن تطبيق نظام المسار السريع على دخول رجال أعمال البلدين إلى أراضيهما اعتبارا من يوم الثامن من أكتوبر.

وبهذا سيمكن لرجال الأعمال الكوريين واليابانيين الحاصلين على شهادات صحية تبين أنهم غير مصابين بفيروس كورونا، دخول أراضي البلد الآخر دون خضوع لفترة العزل الذاتي لمدة أسبوعين. ومن المتوقع أن تسهم هذه الإجراءات في تخفيف القيود الناجمة عن جائحة فيروس كورونا، والتي عانى منها رجال الأعمال في البلدين.

وهناك نوعان من إجراءات الدخول الخاصة ضمن نظام المسار السريع، هما: "مسار العمل" المطبق على من سيقوم بزيارة قصيرة للأعمال، و"مسار الإقامة" المطبق على الذين سيقيمون لمدة طويلة. 

وبموجب مسار العمل، سيتم إعفاء رجال أعمال البلدين من العزل الذاتي إذا حصلوا على دعوات من شركات الطرف الآخر، والتزموا بإجراءات الحجر الصحي الخاصة التي تشمل مراقبة حالتهم لصحية لمدة أسبوعين قبل المغادرة، والحصول على شهادات صحية تبين أنهم غير مصابين بالفيروس في غضون 72 ساعة من المغادرة، واشتراكهم في التأمين الصحي الخاص، والخضوع لتشخيص إصابتهم بالفيروس بعد وصولهم إلى الطرف الآخر، وفحص ظروفهم الصحية باستخدام تطبيق الهواتف الذكية لمدة أسبوعين، بالإضافة إلى عدم استخدام وسائل النقل العامة لمدة أسبوعين.

أما رجال الأعمال الذين سيقيمون لمدة طويلة فسوف يتوجب عليهم الخضوع لفترة العزل الذاتي لمدة أسبوعين.

وقد سبق وأن قامت الحكومة اليابانية في شهر مارس الماضي بحظر دخول الكوريين إلى أراضيها من أجل منع انتشار فيروس كورونا، وفي المقابل اتخذت الحكومة الكورية إجراءات مماثلة، وهو ما تسبب في جمود في تبادل الزيارات بين البلدين.

وتم إيجاد انفراجة جديدة لكسر هذا الجمود يوم الخامس من شهر أكتوبر الجاري، حيث سمحت الحكومة اليابانية لرجال الأعمال والطلبة الكوريين الذين سيقيمون في اليابان لمدة طويلة، بدخول أراضيها. 

وتعد اليابان ثالث أكبر شريك تجاري لكوريا الجنوبية، وثاني أكثر الدول التي تتبادل معها كوريا زيارات شخصية، حيث يتجاوز عدد الكوريين الذين يقومون بزيارة قصيرة لليابان للأعمال 300 ألف شخص سنويا.

ومن بين الدول الأخرى التي اتفقت كوريا الجنوبية معها على تطبيق نظام المسار السريع لرجال الأعمال: الصين والإمارات العربية المتحدة وإندونيسيا وسنغافوره.

وللاتفاق الذي تم التوصل إليه بين سيول وطوكيو بشأن نظام المسار السريع معنى خاص، لأنه يعد الأول من نوعه منذ تنصيب رئيس الوزراء الياباني الجديد "يوشيهيدي سوغا".

وقالت وزارة الخارجية الكورية إنه سيتم اسئناف تبادل الزيارات بين كوريا واليابان، مؤكدة أنها ستبذل جهودا مستمرة لتوسيع آفاق إجراءات الدخول الخاصة ودعم الأنشطة الاقتصادية لرجال أعمال البلدين.

ومن جانبه، قال وزير الخارجية الياباني "دوشيميتسو موتيغي" إن كوريا الجنوبية واليابان دولتان جارتان مهمتان لبعضهما البعض، مؤكدا على ضرورة تعزيز التبادلات الاقتصادية بين البلدين.

ولكن بالرغم من هذه التوقعات المتفائلة، يرى بعض المراقبين أنه من الصعب تحسين العلاقات بين سيول وطوكيو، التي تمر الآن بمرحلة صعبة، لأنه يظل الاختلاف قائما في وجهتي نظر الجانبين بشأن الحكم الذي أمرت به المحكمة العليا الكورية الشركات اليابانية بتقديم تعويضات مالية لضحايا العمل القسري الكوريين خلال الحرب العالمية الثانية.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;