الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

بيوري نيرين سوب: شين يومينراك / جونغديه أوب جيغوك / كانغ وون دو أريرانغ

#أنغامنا الجميلة l 2020-10-07

أنغامنا الجميلة


يوافق التاسع من أكتوبر يوم الهانغل في كوريا، وهو اليوم الذي يحتفل فيه الكوريون بالنظام الألفبائي الهجائي الكوري الذي ابتكره الملك سيجونغ. وتتميز أبجدية الهانغل بأنها أسهل نظام صوتي كتابي في التعلم فور أن يدرك المتعلم المبادئ الأساسية التي أسس عليها. ويقال إن الحروف المتحركة في أبجدية الهانغل قد ابتكرت على أسس علمية لأن الحروف تشبه أجزاء الجسم التي تُخرج الأصوات المعنية. كما أن الحروف الساكنة أيضًا قد اختيرت لها أشكال ترمز للإنسان، والأرض، والسماء، وهي العناصر الثلاثة التي تُشكل العالم في الثقافة الكورية. والكتاب الذي سجل الفلسفة التي أسست عليها هذه الأبجدية اسمه "هون مين جونغ أوم 훈민정음"، ويشرح الكتاب كيف دمج الملك "سيجونغ" فلسفة اليين واليانغ والعناصر الخمسة في ابتكاره للحروف. واليين واليانغ يرمزان للطاقة الإيجابية والطاقة السلبية اللذان ينتج عن تفاعلهما كل شيء في الكون حسب الثقافة الصينية القديمة، ويمثل اليينغ الظلام، والبرد، والظل، بينما تمثل اليانغ الضوء، والدفء، والنور. أما العناصر الخمسة فهي: الماء، والنار، والخشب، والمعدن، والطين، وهي عناصر تستخدم لشرح طريقة عمل العالم. وطبقًا للمعتقدات القديمة، فإن العناصر الخمسة تحدث التغييرات عن طريق الاتحاد أو الصراع مع بعضها بعضًا. وكان الناس في الماضي يظنون أنه عندما تكون الطاقتان والعناصر الخمسة في حالة من التعايش والتناغم، يصبح العالم متوازنا متناغما هو الآخر، فيسود فيه السلام. وقد أدمج الملك "سيجونغ" هذه الفلسفة الأبجدية الكورية. وأول مقطوعاتنا ليوم هي "يوماينراك 여민락"، أو: الاستمتاع مع الشعب، ويقال إنها مقطوعة كتبها الملك سيجونغ بنفسه.

بعد ابتكار الهانغل، كتب الملك "سيجونغ" أغنية بعنوان "يونغبيوتشونغا 용비어천가" باستخدام الحروف الجديدة، والعنوان يعني: أغنية للتنين الصاعد إلى السماء حتى يتمكن من حكمها". والأغنية تصف مراحل تأسيس مملكة جوسون، وتحتوي على أمنيات بأن تنعم الأمة بالسلام الرخاء لأجيال طويلة. والمقطع الأول من الأغنية يقول: كما تقف الشجرة ذات الجذور الضاربة في الأرض راسخة لا تحركها الرياح وتحمل الأزهار والثمار الوفيرة، فإن جوسون ستقف راسخة لا تهتز وسوف تتمتع بالرخاء. وهي قصيدة طويلة تتكون من 125 قسمًا. وقد كانت هذه القصائد مصدرًا لإلهام الكثير من الأغاني، ومنها "يومينراك" التي كتبت استنادًا إلى الأقسام من 1 إلى 4، بالإضافة إلى القسم رقم 125. والمقطوعة التالية هي: "جونغديه أوب جيغوك 정대업지곡" ضمن موسيقى "جونغميو" الجنائزية التي كانت تُعزف أثناء أداء المراسم الجنائزية لملوك وملكات جوسون السابقين في ضريح جونغميو.

يقال إن الملك "سيجونغ" هو من كتب المقطوعة التي استمعنا إليها لتونا أيضًا. ولا شك أن الكثير يشكك في أن الملك قد قام بنفسه بكتابة مقطوعة. فربما أمر رجاله بتأليف المقطوعات التي يريدها، لكن السجلات التاريخية للملك سيجونغ تفيد أنه كان يتمتع بأذن موسيقية قوية تميز النغمات دون خطأ، وأنه كان يكتب الأغاني وهو يصدر إيقاعًا عن طريق ضرب الأرض بالعصا.

وكانت المقطوعات الموسيقية الصينية تُعزف أثناء المراسم الجنائزية في ضريح جونغميو الملكي، لكن الملك سيجونغ رأى أن الملوك والملكات الراحلين يستحقون أن يسمعوا الموسيقى الكورية الأصيلة بعد رحيلهم. ويقال إن ابنه، الملك "سيجو"، كان مولعًا بالموسيقى مثل والده، خاصة الموسيقى التي كان يحبها عامة الشعب. وفي عصر جوسون، لم تكن الموسيقى تُعزف فقط من أجل استمتاع الناس، بل للتأثير في نفوسهم كي تُبنى أمة صحيحة.


المقطوعات المقدمة في حلقة هذا الأسبوع:

-    مقطوعة بعنوان "بيوري نيرين سوب: شين يومينراك 별이 내린 숲 – 신 여민락" أو: الغابة التي تضيئها النجوم: مقطوعة يومينراك الجديدة. عزف "هان تشونغ-أون 한충은" على الديغم والسوغم.

-    أأجزاء من مقطوعة "جونغديه أوب جيغوك 정대업지곡" أداء أوركسترا الموسيقى الملكية التراثية.

-    "كانغ وون دو أريرانغ" أداء"إي-دو".

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;