الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

بيان مشترك صادر عن وزيري الدفاع الكوري والأمريكي

#قضايا ساخنة l 2020-10-17

الأخبار

ⓒYONHAP News

ناقش وزيرا الدفاع الكوري الجنوبي "سوه أوك" والأمريكي "مارك إسبر" القضايا الأمنية العالقة، بما في ذلك نقل حق القيادة العسكرية في زمن الحرب من القوات الأمريكية إلى القوات الكورية، وذلك في الاجتماع الاستشاري الأمني الكوري الأمريكي السنوي الذي عقد في مقر وزارة الدفاع الأمريكية يوم الأربعاء الماضي.

وفي البيان المشترك الصادر في ختام الاجتماع، أشاد الجانبان بالتقدم الكبير نحو تلبية شروط نقل حق قيادة العمليات العسكرية، واتفقا على مواصلة الجهود ذات الصلة.

كما اتفقا على مواصلة اتخاذ إجراءات التقييم اللازمة لنقل قيادة العمليات العسكرية في زمن الحرب، لكنهما لم يوضحا تفاصيل حول موعد نقل القيادة وغيرها من القضايا ذات الصلة.

وحذر البيان من أنه سيكون هناك تأثير سلبي بشكل مستمر على التحالف بين سيول وواشنطن إذا لم يتمكن البلدان من التوصل إلى اتفاق في أسرع وقت، وأضاف أن الجانبين الكوري والأمريكي قد تقاسما الآراء حول ضرورة حل مفاوضات تقاسم تكاليف الدفاع على وجه السرعة، بطريقة عادلة ومنصفة ومقبولة لكل جانب.

ولم يضم البيان المشترك لهذا العام مادة تقضي بإبقاء حجم القوات الأمريكية المتمركزة في كوريا الجنوبية عند مستوياتها الحالية، فيما أكد وزير الدفاع الأمريكي "إسبر" في البيان المشترك السابق الصادر في شهر نوفمبر من العام الماضي على تعهد الولايات المتحدة بالحفاظ على حجم القوات الأمريكية عند مستوياتها الحالية وتعزيز استعدادها القتالي.

وفيما يتعلق بنقل قيادة العمليات السكرية في زمن الحرب، أظهر الجانبان فجوة في وجهتي نظرهما، حيث قال وزير الدفاع الكوري "سوه" إن الحكومة الكورية ستبذل جهودا مشتركة مع الولايات المتحدة لإنشاء نظام دفاعي بقيادة القوات الكورية، من خلال الإسراع في تلبية الشروط المطلوبة لتحقيق نقل قيادة العمليات العسكرية. 

ومن جانبه، قال نظيره الأمريكي "إسبر" إن تلبية جميع الشروط المطلوبة لنقل القيادة إلى كوريا الجنوبية سوف تستغرق بعض الوقت، لكنه أكد أن الإجراءات التي سيتم اتخاذها لتلبية الشروط ستساعد على تعزيز علاقة التحالف بين سيول وواشنطن.

ويذكر أن نقل حق قيادة العمليات العسكرية سيتم من خلال التحقق مما إذا كانت سيول في طريقها للوفاء بشروط النقل على ثلاث مراحل، المرحلة الأولى هي اختبار القدرة التشغيلية الأساسية، والمرحلة الثانية اختبار القدرة التشغيلية الكاملة، والمرحلة الثالثة والأخيرة اختبار القدرة الكاملة على تنفيذ المهام.

وكان من المقرر أن يتم اختبار القدرة التشغيلية الكاملة هذا العام، لكن ذلك لم يتحقق بسبب تصغير حجم التدريبات العسكرية الكورية الأمريكية المشتركة الناجم عن جائحة كورونا.

وقد تبين أن الجيش الكوري الجنوبي وضع خطة لإكمال نقل حق قيادة العمليات العسكرية في زمن الحرب إلى كوريا حتى عام 2022.

ويقول المراقبون إن تصريح الوزير الأمريكي "إسبر" يمكن تفسيره بعزم الولايات المتحدة تلبية الشروط اللازمة لنقل القيادة من أجل تعزيز قوة الردع للتهديدات النووية والصاروخية من كوريا الشمالية، مهما استغرقت من الوقت.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;