الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص
Go Top

الأعمال الدرامية الكورية تشد الاهتمام العالمي للثقافة الكورية

#بانوراما الأخبار الكورية l 2021-10-06

سيول بانوراما


في الآونة الأخيرة، مع ارتداء الهانبوك من قبل فرق الكيبوب الشهيرة مثل بي تي إس وبلاك بينك، زاد الاهتمام به ليس فقط بين المواطنين الكوريين ولكن أيضا بين الناس في جميع أنحاء العالم. فعندما ظهر أعضاء هذه الفرق وهم يرتدون الهانبوك في مقاطع الفيديو الموسيقية والعروض، زاد الاهتمام بـ "الهانبوك" من قبل المعجبين حول العالم بشكل ملحوظ. ووفقا لنتائج استطلاع حديث حول تصور الثقافة الكورية لدى 406 أجانب من 66 دولة يقيمون في كوريا، فإن الإجابة الأكثر شيوعا على السؤال حول الثقافة التي تمثل "كوريا" كانت "الدراما" أو "الأفلام" بنسبة 67.9%. يُشار الى أنه في الأول من أكتوبر، عندما تم إجراء الاستطلاع، كان مسلسل نتفيلكس الأصلي 'لعبة الحبار' يهز العالم بالفعل. وفي الوقت الذي كان فيه الفيديو الموسيقي لأغنية بي تي إس الجديدة 'My Universe' يقود أيضا جنونا عالميا بفكرة عبقرية مثل فيلم خيال علمي، صنّف الأجانب الذين يعيشون في كوريا الأعمال الدرامية والأفلام الكورية على أنها الثقافة الأكثر تمثيلا لكوريا. 

وبعد الأعمال الدرامية الكورية التي احتلت المركز الأول، احتلت مستحضرات التجميل الكورية المرتبة الثانية بنسبة 60%، واحتل الكيبوب المرتبة الثالثة بنسبة 51.4%، وحل الهانبوك في المركز الرابع بنسبة 29.6%. وبالإضافة إلى ذلك، عند السؤال عن الطعام الذي يمثل كوريا، احتل الطعام الكوري التقليدي "كيمتشي" المركز الأول بنسبة 49%، يليه الدجاج المقلي والبيرة في المركز الثاني، والبيبيمباب في المركز الثالث، والبولغوجي في المركز الرابع.

في هذا الصدد، يقول الخبراء إنه في ضوء تصورات الأجانب لكوريا، فإن التشويه التاريخي والعدوان الثقافي الذي ترتكبه الصين ضد كوريا الجنوبية من المرجح أن يواجه رياحا معاكسة. وإذا كانت هناك نتيجة واحدة مخيبة للآمال لهذا الاستطلاع، فهي أن الممتلكات الثقافية التقليدية التمثيلية لكوريا كانت مقتصرة على الهانبوك، وقصر كيونغ بوك، وقرية هانوك. حيث أن الوعي بالأصول الثقافية الكورية الفريدة كان أقل من 2%، بما في ذلك معبد بولغوكسا، ومغارة صوكغورام، وهي كهف حجري ومصنفة ككنز وطني برقم 24، وتريبيتاكا كوريانا التي تعد أقدم النصوص البوذية الباقية في العالم، مما يشير إلى أن الدعاية للأصول الثقافية التقليدية لم تكن كافية. وعلاوة على ذلك، رغم الجهود المبذولة لسنوات عديدة، لا يزال لدى الأجانب انطباع سيئ عن كوريا، مثل الأسعار الباهظة، ومشاكل المرور، وانعدام اللياقة.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;