الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص
Go Top

موجة تضخم عالية تجتاح كوريا الجنوبية

#قضايا ساخنة l 2022-05-07

الأخبار

ⓒYONHAP News

تجاوز معدل ارتفاع أسعار المستهلك في كوريا الجنوبية في شهر أبريل الماضي مستوى 4% لأول مرة منذ أكثر من 10 سنوات في ظل معاناة الاقتصاد العالمي من التضخم الناجم عن الارتفاع الحاد في أسعار النفط والحبوب الغذائية والمواد الخام الأخرى، بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا. ومن المتوقع أن تستمر أسعار المستهلك في الارتفاع بنسبة كبيرة وخلال فترة طويلة. 

والأمر المثير للقلق هو أن معدل ارتفاع أسعار تناول الأكل في المطاعم سجلت زيادة بنسبة 6.6% في أبريل الماضي مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، وللشهر الثاني على التوالي.

وبهذا سجل معدل ارتفاع أسعار تناول الأكل في المطاعم أعلى مستوياته منذ شهر أبريل من عام 1998 عندما تم تسجيل 7%. 

ومن بين أكثر الأكلات المفضلة ارتفاعا في الأسعار، شوربة ضلوع البقر بنسبة 12.5%، وشرائح السمك النيئ بنسبة 11%، وكيم باب بنسبة 10%، والبيتزا والمعكرونة السوداء "جاجانغ ميون" والدجاج المقلي بالزيت بنسبة 9%.

وقد بلغ معدل ارتفاع أسعار تناول الأكل في المطاعم 0.6% في شهر أغسطس من عام 2020، لكنه تضخم بشكل مستمر بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية وزيادة الطلب عليها بعد التعافي من صدمة كورونا.

وطبقا لتقرير صادر عن هيئة الإحصاءات الكورية يوم الثلاثاء الماضي، بلغ مؤشر أسعار المستهلك في كوريا 106.85 نقطة في أبريل الماضي، بزيادة نسبتها 4.8% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وكان معدل ارتفاع أسعار المستهلك قد تجاوز لأول مرة 3% في شهر أكتوبر من العام الماضي، وتجاوز 4% في شهر مارس الماضي، ليبلغ 4.8% في أبريل.

وأرجع التقرير السبب في الارتفاع الأخير في أسعار المستهلك إلى ارتفاع أسعار الطاقة العالمية الناجم عن الغزو الروسي لأوكرانيا، وتدهور الإمدادات لفترة طويلة مع انتعاش الطلب.

وفي الواقع، شهدت أسعار البنزين ارتفاعا بنسبة حوالي 30% في أبريل، فيما ارتفعت أسعار الديزل بأكثر من 40%.

وأشار التقرير إلى أن معدل ارتفاع أسعار المستهلك للضروريات المعيشية بلغ 5.7% في أبريل، مسجلا بذلك أعلى مستوياته منذ أن تم تسجيل 6.6% في شهر أغسطس من عام 2008.

وقال التقرير إن معدل التضخم الأساسي، باستثناء السلع الزراعية والنفطية، ارتفع بنسبة 3.6% في أبريل، وهو ما يشير إلى أن ظاهرة ارتفاع أسعار المستهلك سوف تستمر لفترة طويلة وبنسبة عالية.

والأمر المقلق هو أن معدل الارتفاع العالي لأسعار الكهرباء والغاز والمياه، وتناول الأكل في المطاعم، ووقود الديزل، والمنتجات الحيوانية، يعنى أن العديد من الناس ذوي الدخل المحدود سيعانون كثيرا لدرجة أن سبل عيشهم ستتأثر.

والأسوأ من ذلك هو أنه لا يوجد لدى كوريا الجنوبية وسيلة ملائمة للتحكم في أسعار المستهلك، لأن العوامل الرئيسية لارتفاع الأسعار كلها خارجية، بما في ذلك الحرب في أوكرانيا، وتدهور الإمدادات العالمية.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;