الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص
Go Top

د. ريهام حمادة: تدريس اللغة العربية من إنسان إلى إنسان

#ضيف على الكي بي إس l 2024-02-09

لقاء الجمعة

زميلتنا السابقة في القسم العربي، ريهام حمادة، حصلت مؤخرا على الدكتوراه من جامعة "هان غوك" للدراسات الأجنبية في تخصص تعليم اللغة العربية للكوريين، وتقول في مقابلة مع القسم العربي إنها جاءت إلى كوريا أول مرة في عام 2013، وأنها ظلت خلال مرحلتيْ الماجستير والدكتوراه تبحث عن موضوع يختلف عن موضوعات الأبحاث الموجودة بالفعل، ورغبت في التخصص في علم اللغة التقابلي، وهو دراسة لغتيْن أو أكثر من أسر لغوية مختلفة. 
وتوضح الدكتورة ريهام أن رسالتها للماجستير تضمنت استراتيجية تعليمية لتنمية مهارات التحدث باللغة العربية لدى الطلاب الكوريين، بناء على الصعوبات التي يواجهونها خلال الدراسة، بينما في مرحلة الدكتوراه وضعت استراتيجية بعنوان "القوالب التركيبية لتعليم قواعد اللغة العربية" للدراسين الكوريين في المستوى المتوسط، حيث إنه يجب تدريس قواعد اللغة للطلاب غير الناطقين باللغة العربية بطريقة تختلف عن التدريس للطلاب العرب.


وتؤكد الدكتورة ريهام حمادة على ضرورة تقبل ثقافة الآخر حتى يمكن العيش في دولة أجنبية، وكذلك ضرورة أن يتقبل المعلم ثقافة الطالب الأجنبي الدارس للغة العربية، بعيدا عن الدين والسياسة وغيرها، حيث إننا بشر في النهاية، ويجب أن تكون التعاملات بيننا من إنسان إلى إنسان. 
وعن خططها المستقبلية تقول إنها ترغب في تقديم شيء من أجل تعزيز التفاهم بين الثقافتين العربية والكورية، بناء على شغفها وحبها للغة العربية وللثقافة الكورية معا.   
المزيد في حلقة هذا الأسبوع من برنامجكم المحبب: "لقاء الجمعة".

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;