الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

رجل أعمال كوري شاب : الكويت أرض الفرص للشباب الكوريين

#أخبار كورية عربية l 2020-08-07

لقاء الجمعة

ⓒ http://www.singarea.biz

كما تعلمون جيدا أن موجة الثقافة الكورية "هاليو" تجتاح حاليا أنحاء مختلفة من العالم بمحتوياتها المتنوعة، بما فيها أغاني الكيبوب، ومسلسلات الدراما، ومستحضرات التجميل، وغيرها من المحتويات الفريدة النوع.

ووصلت هذه الموجة الثقافية إلى بلدان الشرق الأوسط أيضا، ومنها الكويت ، حيث يتوسع حاليا نطاقها ليشمل الأغذية الكورية.

ورجل الأعمال الكوري "بارك مون سو"، وهو في  الثلاثينيات من العمر، صاحب مَتْجَر "سنجاريا" للمنتجات الغذائية الآسيوية، يمارس نشاطه الاقتصادي والتجاري في الكويت.

ويمارس "بارك" أيضا نشاطه كممثل للجيل القادم في الشرق الأوسط في اتحاد التجار الكوريين المقيمين في الخارج ، وهو ما يمكنه من تقديم الدعم لرجال الأعمال الكوريين الشباب الذين يرغبون في دخول أسواق الشرق الأوسط.

ولد "بارك مون سو" صاحب متجر"سنجاريا" في سيول، وانتقل إلى الكويت مع أسرته وهو بَعدُ في الشهر الثالث من العمر، ومنذ ذلك الحين استمر في العيش هناك باستثناء فترة أدائه الخدمة العسكرية في كوريا، ودراسته الجامعية في الولايات المتحدة.

وكان أبوه قد مارس نشاطه التجاري في الكويت في أعوام الثمانينيات من القرن الماضي، حيث كان يستورد المنتجات الغذائية من كوريا ويبيعها في الكويت لشركات الإنشاء الكورية العاملة هناك التي كانت تحتاج إلى الأطعمة الكورية لتقدمها للعمال الكوريين في مواقع الإنشاء.

وبعد أن حلّ محلّ أبيه في إدارة النشاط التجاري ، قام "بارك" بتوسيع نطاق ذلك النشاط ليشمل مفهوم التجارة الإلكترونية بين الشركات، وبين الشركات والمستهلكين، على اعتبار أن بيئة التجارة في عصرنا الحالي أصبحت تختلف عن الماضي.

وقال "بارك" إن الكويت التي تجتاحها حاليا موجة "هاليو"  تعد أرض الفرص لرجال الأعمال الكوريين الشباب إذا كانت لديهم أفكار مبدعة، مشيرا إلى أنه قد حصل على وكالة من الشركات الغذائية الكورية لبيع منتجاتها في الكويت، خاصة المعكرونة سريعة التحضير "راميون"، فور وصول موجة "هاليو" إلى الكويت.

نبيلة : وقال إن حجم مبيعات متجره "سنجاريا" يتجاوز 10 مليارات وون ، أي ما يعادل حوالي 840 ألف دولار سنويا.

وأضاف أن الكويت تتمتع ببيئة عمل جيدة نتيجة لعدم وجود أعباء ضريبية على الأعمال التجارية ، وأنها تعتبر بمثابة جسر يمكن من خلاله التقدم إلى دبي والدول الأوروبية.

ودعا "بارك" الشباب الكوريين إلى ممارسة أنشطتهم في الخارج واغتنام الفرص المتاحة أمامهم ، مؤكدا أن السوق العالمية تعد مسرحا واسعا وعادلا للجميع.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;