الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص
Go Top

ما وراء الأخبار

مسلسل لعبة الحبار الكوري الأكثر مشاهدة في نتفليكس حول العالم

#قضايا ساخنة l 2021-10-02

الأخبار

ⓒNetflix, Inc.

اجتذب المسلسل الكوري للدراما الخيالية "لعبة الحبار" الجماهير حول العالم، مما جعله أكثر برامج "نتفليكس" مشاهدة، وقد يصبح أضخم برامج منصة نتفليكس على الإطلاق في المستقبل القريب.

وطبقا لتقرير صادر عن موقع "فليكس باترول"، وهو موقع تنصيف عالمي لمحتويات الفيديو، تصدر المسلسل "لعبة الحبار" قوائم "نتفليكس" للبرامج التلفزيونية في 76 دولة من بين 83 دولة يتم فيها تقديم خدمات "نتفليكس"، واحتل المرتبة الثانية في 6 دولة أخرى، والمرتبة الثالثة في الهند.

ويروي المسلسل المكون من تسع حلقات قصة مجموعة من الأشخاص الذين يخاطرون بحياتهم في لعبة غامضة للبقاء على قيد الحياة، للحصول على جائزة تبلغ 45.6 مليار وون، أي ما يعادل حوالي 38.5 مليون دولار، ودافعهم الأكبر هو ضغوط الديون التي دمرت حياتهم خارج مكان اللعبة. أما الخاسرون فيقفدون حياتهم.

ويرجع السبب في حصول هذا المسلسل على رواج كبير على مستوى العالم إلى أنه يربط ألعاب تقليدية لعبها الأطفال الكوريون خلال أعوام السبعينيات والثمانينيات، مع لعبة البقاء على الحياة، فيما يتابع في الوقت نفسه أسلوب لعبة الموت، وهو أحد الأساليب الشهيرة لأفلام هوليوود الأمريكية. كما يرجع السبب أيضا إلى إيقاع اللعبة العالي والمغامرات التي تحبس الأنفاس، بالإضافة إلى القصص الإنسانية وراء المتسابقين، وهو ما حوَله إلى أنجح دراما كورية على الإطلاق.

وبالإضافة إلى ذلك، تقيم وسائل الإعلام الرئيسية في العالم المسلسل الكوري "لعبة الحبار" بتعليقات إيجابية، حيث وصفته مجلة "فوربس" الأمريكية بأنه واحد من أكثر أعمال "نتفليكس" غرابة وجاذبية.

وقال موقع "دي سي إنسايد" التابع لصحيفة "نيويورك بوست" الأمريكية إن مسلسل "لعبة الحبار" قد نجح في إضفاء لمسة جيدة على أفكار طازجة وتحويلها إلى دراما مثيرة.

ويشير نقاد الثقافة الشعبية إلى أن عوامل المسلسل البعيدة عن الواقع، مثل المظاهر الخلفية والأزياء وأنواع الألعاب، يجعل مشاهدي المسلسل يشعرون بغرابة، لكنهم يتأكدون من أن قاعات الألعاب هي بالضبط "صورة مصغرة للمجتمع".

ويرى المراقبون أن مسلسل "لعبة الحبار" قد يصبح أضخم برامج منصة "نتفليكس" على الإطلاق في المستقبل القريب. كما يرون أن نجاح المسلسل يمثل بوضوح نفوذ المحتويات الثقافية الكورية "كي- كونتينتس" على مستوى العالم.

وقد أصبحت كوريا الجنوبية منتجا رئيسيا للمحتويات بالضجة الكبيرة التي خلقها مسلسل "لعبة الحبار"، وذلك بعد أن فاز فيلم "الطفيلي" للمخرج الكوري "بونغ جون هو" بجائزة الأوسكار، واحتل المسلسلان الكوريان "كينغدوم" و"سويت هوم"، المراكز الأولى في قائمة "نتفليكس" في الآونة الأخيرة.

وبهذا الخصوص، قالت وكالة "بلومبرغ" إن قدرة كوريا الجنوبية على إنتاج المحتويات تضاهي هوليوود التي تهيمن على صناعة الترفيه العالمية، مشيرة إلى أن المحتويات الكورية تشكل تهديدا لهوليوود.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;