الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الحياة

تزايد الشعور بالإجهاد النفسي لدى الشباب الكوري أثناء فترة الأعياد

#بانوراما الأخبار الكورية l 2019-09-10

سيول بانوراما

ⓒ Getty Images Bank

أظهرت نتيجة استطلاع حديث للرأي العام، أنّ المراهقين الكوريين يشعرون بالإجهاد النفسي أثناء فترة الأعياد، حيث كشفت نتيجة استطلاع الرأي أجريت بمناسبة عيد تشوسوك أنّ أكثر من 7 من كل 10 مراهقين يشعرون بالإجهاد النفسي خلال هذه الفترة. ويرجع ذلك لعدة أسباب، الا أنه من بين الأسباب الرئيسية الكلام غير المفيد الذي نستمع إليه من قبل الأقارب. فعلى سبيل المثال، يطرح بعض الناس أسئلة على المراهقين حول الاختبارات المدرسية أو الدرجات. كما يسألون الشباب البالغين سن الزواج عما إذا كان لديهم حبيب أو حبيبة حاليا وعن موعد زواجهم. فيما قال البعض أن السؤال الذي مفاده "لماذا لم تحصل على وظيفة بعد" يعد من الأسئلة غير اللائقة في نظر الشباب الذين يرغب في الحصول على فرصة عمل. 


أما السبب الثاني فيعود إلى الأجواء غير المألوفة عند لقاءنا بالأقارب وذلك بفعل عدم لقاءنا بهم منذ وقت طويل. ولقضاء أوقات ممتعة وسعيدة مع الأسرة أو الأقرباء خلال فترة الأعياد، من الأفضل تجنب طرح الأسئلة الحساسة، وبدلا من ذلك ينبغي تبادل الكلمات والعبارات الدافئة. حيث من المعروف أن الإجهاد البدني والعاطفي يمكن أن يكون له تأثير سلبي على نظام المناعة، لذا ينصح بالقيام بممارسة التمارين الرياضية مثل اليوغا، وتناول الفيتامينات والنوم بما يكفي لتعزيز المناعة.

موضوعات بارزة