الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الناس

أسعد عبد الكريم: كوريا أعطتني وأخذت مني الكثير

#ضيف على الكي بي إس l 2020-07-31

لقاء الجمعة

الطالب أسعد عبد الكريم، من مدينة عدن اليمنية، جاء إلى كوريا في عام 2010، وكان عمره آنذاك 20 عاما، وحاليا يدرس في مرحلة الدكتوراه في الشؤون الثقافية والاجتماعية في الشرق الأوسط. ويقول في لقاء مع القسم العربي إنه خلال فترة إقامته هنا، أعطته كوريا الكثير وأخذت منه الكثير أيضا، حيث أخذت منه أوقاتا كان من الممكن أن يقضيها مع عائلته وأصدقائه في اليمن، وهي أوقات يصفها بأنها ثمينة جدا، كما أن كوريا أثرت على شخصيته، حيث أعطته في المقابل انفتاحا على الآخرين وأملا في المستقبل. وأشار الدكتور "أسعد" إلى أنه حتى قبل اندلاع جائحة كورونا، كان اليمن موبوءا بالكثير من الأمراض نتيجة لما وصفه بالعبثية السياسية هناك، موضحا أن من بين أهم مشاكل اليمن سيادة المجتمع القبلي وهمجية القبيلة في اليمن، على حد قوله، بالإضافة إلى تهميش الجنوبيين. وأشار أيضا إلى ثراء الجغرافيا والتاريخ في اليمن، وهو ما يمكن أن يجعل من اليمن دولة سياحية مهمة في المنطقة وعالميا، وقال إنه يجب على جيله أن يكون لديه وعي وانتماء لوطنه حتى يمكن بناء اليمن للمستقبل. 

وتحدث أيضا عن تجاربه في كوريا، التي يتركز معظمها على الشؤون السياسية والثقافية، وعن ممارسته لكرة القدم في اليمن وفي كوريا، وعن خططه المستقبلية بعد الانتهاء من رسالة الدكتوراه، وقال إن دراسته للثقافة العربية ستتيح له فرصة لتقديمها إلى كوريا، مشيرا إلى رغبته في الاستمرار في البقاء في كوريا والحياة فيها.

المزيد في حلقة هذا الأسبوع من برنامجكم المحبب: "لقاء الجمعة". 

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;