الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الأخبار الكورية العربية

السفير الكوري لدى قطر: مجموعة أصدقاء التضامن ستمكننا من مواجهة التهديدات الوبائية المستقبلية

#أخبار كورية عربية l 2020-05-22

لقاء الجمعة

ⓒ https://www.alarab.qa

تم إطلاق مجموعة أصدقاء التضامن من أجل الأمن الصحي العالمي لمكافحة جائحة كورونا يوم الثاني عشر من مايو الجاري بمشاركة خمس دول وهي: قطر وكندا والدانمارك وسيراليون بالإضافة إلى كوريا الجنوبية.

وتهدف المجموعة إلى توفير منصة غير رسمية للدول الأعضاء في الأمم المتحدة المهتمة بتبادل وجهات النظر حول كيفية الاستجابة الفعالة لفيروس كورونا وغيرها من تحديات الأمن الصحي العالمي من خلال أشكال مختلفة من التعاون متعدد الأطراف.

كما تسعى إلى تسليط الضوء على المشاكل الاجتماعية والاقتصادية الناجمة عن جائحة كورونا التي أثارت وتسببت في تفاقم العديد من المشاكل في مجال حقوق الإنسان، بالإضافة إلى الانكماش الاقتصادي العالمي، الذي شكل تحديا غير مسبوق لجهود التنمية التي يبذلها المجتمع الدولي.

وبهذه المناسبة، أكد السفير الكوري لدى قطر "كيم تشانغ مو" أن إطلاق مجموعة أصدقاء التضامن من أجل الأمن الصحي العالمي سيؤدي إلى تعاون دولي أكبر وأوسع، ليس فقط في التعامل مع التهديد الحالي لفيروس كورونا، بل وأيضا في الاستعداد للتهديدات التالية.

وأعرب السفير "كيم" عن ثقته بأن الوضع في قطر سيصبح أكثر استقراراً بعد شهر أو شهرين بفضل جهود الحكومة القطرية، ونهج الشفافية الذي تنتهجه قطر في التعامل مع الوباء.

وقال السفير الكوري إن كوريا الجنوبية تمكنت من المشاركة مع قطر في هذه المبادرة الهادفة لمكافحة جائحة كورونا، مشيرا إلى أن هناك حاجة ماسة للتعاون الدولي للتغلب على الأزمة.

وأضاف أنه يقدر جهود الحكومة القطرية للحماية من الوباء، وأنه واثق من أن الحكومة القطرية تسير في الاتجاه الصحيح وتبذل جهودها لنشر المعلومات ذات الصلة بفيروس كورونا، بما فيها عدد حالات الإصابة الجديد اليومية وعدد الوفيات وحالات التعافي.

وقال السفير الكوري "كيم" إنه يقدر ما يقوم به الكوريون المقيمون في قطر لأنهم يلتزمون بتعليمات حكومة قطر للإجراءات الوقائية ضد كورونا، وأنه يتواصل مع المغتربين الكوريين من خلال الصفحة الرئيسية للسفارة الكورية ومن خلال جمعية الجالية الكورية.

ومن جهة ثانية، أشاد السفير الكوري لدى الكويت "هونغ يونغ كي" بالإجراءات التي تتخذها الكويت لكبح انتشار فيروس كورونا، وأعرب عن أمله في أن تتمكن الكويت حكومة وشعبا من التغلب على هذه الأزمة في أسرع وقت ممكن.

وأشار إلى أن الجالية الكورية المقيمة في الكويت ملتزمة بالإجراءات التي تتخذها السلطات الكويتية المختصة لمنع انتشار الفيروس والسيطرة عليه.

وفيما يتعلق بممارسة نشاطه اليومي في ظل الحظر، قال السفير "هونغ" إنه يتابع وكل الدبلوماسيين العمل معا عبر الهاتف والإنترنت، وأنه يقضي فترة الحظر في التحدث والتواصل مع أسرته.

وقال إنه ينتظربشغف انتهاء أزمة كورونا في القريب العاجل لعودة الحياة إلى وضعها الطبيعي وعودة النشاطات الثقافية واللقاءات الاجتماعية  إلى طبيعتها.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;