الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الأخبار الكورية العربية

قصة حب بين كوري ومغربية

#أخبار كورية عربية l 2020-09-11

لقاء الجمعة

ⓒ https://al3omk.com

يقال إن الزواج الدولي له بعض العوائق بشأن الاختلاف في الثقافة واللغة والدين. لكن على عكس الحالات الأخرى، كان الاختلاف الثقافي والعقائدي لم يقف عائقا أمام الشاب الكوري "سون غون" والفتاة المغربية "نبيلة"، نظرا لاهتمام كل واحد منهما بثقافة الآخر والسعي وراء تقبل كل الفوارق.

وتحدث الشاب الكوري "سون" لجريدة "العمق" المغربية في لقاء مصور، عن سعادته بالاستقرار في المغرب مع زوجته المغربية وولد لهما، مبديا إعجابه الكبير بالثقافة المغربية والأعياد الدينية وأجوائها العائلية.

وقال "سون" الكوري إنه يقوم في عيد الأضحى بنحر الأضحية وسط عائلة زوجته المغربية، وأنه يذهب للصلاة مع والد زوجته في المسجد، وهو ما يشعره بسعادة كبيرة.

وكان "سون" قد افتتح مطعمه الخاص وسط مدينة مراكش بعد استقراره هناك للحياة الزوجية، حيث قال "سون" إنه سعيد جدا بافتتاح مطعمه الذي يقدم للزبائن الأكل الكوري.

وأضاف أنه غير نادم على هذا المشروع لأن الزبائن يعربون عن إعجابهم بالأطباق المقدمة في المطعم، ويشكرونه عليها.

وبخصوص زوجته المغربية "نبيلة"، قال "سون" إن اختيار "نبيلة" زوجة له كان أفضل اختيار في حياته، معربا عن إعجابه بالنساء المغربيات.

وقال إنه بفضل انسجامه مع زوجته يجدها تفعل ما يريد قبل أن يطلبه منها، وأنه لم يحدث بينهما شجار منذ زواجهما.

وأشار إلى أن هناك فوارق كثيرة بينهما من حيث الثقافة والمعتقدات الدينية، لكنه أضاف أنه تقبل هذا الاختلاف وبدأ يتعرف على دين الإسلام ، معربا عن شكره لله لأنه جمعه بأمرأة مغربية ذات شخصية جميلة.

وفيما يخص الصعوبات التي يواجهها في المغرب، قال "سون" إنه وجد صعوبات في بداية حياته في المغرب في التأقلم مع الأكل المغربي. وعندما يريد أن يأكل مع عائلة زوجته يجدهم يعتمدون على الخبز بشكل أساسي بدلا من الأرز.

ومن الصعوبات الأخرى التي وجدها في المغرب، عدم وجود أصدقاء يتحدثون اللغة الكورية بطلاقة، ويجد صعوبة في الوقت نفسه في التواصل مع الأصدقاء المغاربة باللهجة المغربية.

ولهذا السبب يشتاق الشاب الكوري "سون"بين الفينة للأخرى لعائلته وبلده وأصدقائهم الكوريين للتواصل معهم باللغة الكورية.

ومن جانبها، قالت زوجته المغربية "نبيلة" إن زواجهما قد شكّل صدمة لعائلتها في بداية الأمر، لكن بعد التعرف عليه من طرفهم، أعجبوا به كثيرا، وتقرب منهم بشكل سريع خاصة شقيقها.

وأضافت "نبيلة" أنها ترى الاختلاف الذي يصف عنه الناس بأنه عائق في العلاقة الزوجية، أنه الميزة التي لا تجعل الزواج أكثر حيوية وتحارب رتابته والخمول الذي قد يعيشه الأزواج.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;