الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

السياسية

التعرف على هوية رفات جندي لأول مرة منذ 66 عاما

Write: 2019-08-21 15:54:16Update: 2019-08-21 17:57:09

Photo : YONHAP News

أمكن التعرف على هوية القتيل الذي  تم اكتشاف رفاته في مرتفع "هوا سال موري" بالمنطقة منزوعة السلاح وذلك لأول مرة منذ 66 عاما. 
وصرحت وزارة الدفاع بأنها تأكدت بشكل نهائي من أن الرفات التي تم اكتشافها في الثلاثين من شهر مايو الماضي تعود للرقيب الثاني "نام كونغ صون".
وتجدر الإشارة إلى أن التأكد من هوية رفات الجنود الكوريين التي اكتشفت في المرتفع جاء للمرة الثانية بعد الكشف عن هوية رفات الرقيب الثاني " بارك جيه كوون" التي كان قد تم التأكد منها في شهر أكتوبر من العام الماضي.
كما يعد المرة المائة والثالثة والثلاثون التي يتم  فيها التأكد من الهويات منذ بدء عملية البحث عن بقايا الجثث في شهر أبريل من عام 2000.
ويذكر أن الرقيب الثاني "نام كونغ صون" كان قد شارك في الحرب الأهلية الكورية  في شهر أبريل من عام 1952 وقتل في التاسع من شهر يوليو من عام 1953 أي قبل 18 يوما من إبرام اتفاقية الهدنة.
وتم التأكد من هويته من خلال  تحليل الحمض النووي الذي سجله ابن الرقيب الراحل في عام 2008  و الذي كان يبلغ  آنذاك 3 سنوات من العمر عند مشاركة الراحل في الحرب.
وتجدر الإشارة إلى أن حوالي 120 ألفا من رفات القتلى لم يتم جمعها منذ الحرب الكورية وحتى الآن، وأن حوالي 10 آلاف من الرفات التي تم العثور عليها لم يتم التأكد من هويات أصحابها بالرغم من جمعها.

موضوعات بارزة