الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

السياسية

الرئيس مون يشدد على الازدهار المشترك للكوريتين في حفل إحياء ذكرى الحرب الكورية

Write: 2020-06-25 22:17:40Update: 2020-06-26 18:34:45

Photo : YONHAP News

دعا الرئيس الكوري الجنوبي "مون جيه إن" كوريا الشمالية اليوم الخميس إلى المبادرة إلى إنهاء الحرب الكورية رسميًّا، لكنه قرن تلك الدعوة برسالة تحذير واضحة، في الحفل الذي أقيم بمناسبة الذكرى السبعين لاندلاع الحرب الكورية. 
وأشار "مون" في كلمته في الحفل إلى أن الحرب انتهت بوقف إطلاق النار، وليس معاهدة سلام، مما يعني أن الكوريتين من الناحية الفعلية ما زالتا في حالة حرب.
وأعرب "مون" عن أمله في أن يبادر الشمال إلى إنهاء الحرب "الأكثر حزنًا في تاريخ العالم".
وأضاف "مون": "إذا كنا سنتحدث عن الوحدة، فعلينا تحقيق السلام أولًا، وبعد أن يستمر السلام سنتمكن من الوصول إلى باب الوحدة أخيرًا".
وأكد "مون" أن السلام ينبغي أن يسبق التوحيد، كما شدَّد على أنَّ كوريا الجنوبية ليس لديها نية لفرض نظامها على جارتها الشيوعية، مؤكدًا أهمية بناء السلام أولًا.
وقد أعلنت كوريا الشمالية أمس عن قرارها بتعليق "خطط العمل العسكري" ضد الجنوب، وهو تحول إيجابي جاء بعد تدهور العلاقات لأسابيع، حيث قررت كوريا الشمالية قطع جميع خطوط الاتصالات الثنائية، وقامت بتفجير مكتب الاتصال المشترك بين الكوريتين.
ويعتبر الكثيرون أن الاتفاق العسكري الذي تم التوصل إليه بين الكوريتين عام 2018 قد أُلغِيَ فعليًّا، ولكن لا تزال نوايا نظام "كيم جونغ-أون"غير واضحة تمامًا.
وحذر "مون" من أن كوريا الشمالية ستواجه "ردًّا حازمًا" في حالة تهديد المواطنين في البلاد، مؤكدًا أنَّ قدرات كوريا الجنوبية الدفاعية قوية بما يكفي لصد أي استفزازات من أي اتجاه.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;