الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص
Go Top

السياسية

البرلمان يقرر فتح التحقيق في حادث التدافع المميت

Write: 2022-11-24 09:18:39Update: 2022-11-24 09:19:48

البرلمان يقرر فتح التحقيق في حادث التدافع المميت

Photo : YONHAP News

من المقرر أن يبدأ اليوم الخميس التحقيق البرلماني في حادث التدافع المميت الذي وقع في الشهر الماضي في منطقة "إي تيه وان" في سيول.

ووافق زعماء التكتل البرلماني لحزب سلطة الشعب الحاكم وللحزب الديمقراطي المعارض أمس الأربعاء على بدء التحقيق عقب مفاوضاتهما بشأن تلك القضية الشائكة.

وبموجب الاتفاق، سيبدأ التحقيق بمرحلة إعداد أولية، ثم ستبدأ المرحلة الكاملة بمجرد اتفاق الأحزاب السياسية على خطة ميزانية الحكومة للعام المقبل. والموعد النهائي المحدد لتمرير مشروع الميزانية هو الثاني من ديسمبر.

وقد تم تحديد مدة التحقيق بـ 45 يومًا، ولكنها قابلة للتمديد عن طريق التصويت، وذلك لمراعاة أي تأخير محتمل في مفاوضات الحزبين بشأن مشروع قانون الميزانية لعام 2023. وسيبدأ التحقيق رسميا بعد التصويت في الجلسة البرلمانية الكاملة المقرر عقدها اليوم الخميس.

وسوف تخضع غرفة الأوضاع في المكتب الرئاسي للتحقيق، وكذلك المركز الوطني لإدارة الأزمات، ومكتب رئيس الوزراء، ووزارة الداخلية والسلامة ووزارة الصحة.

كما سيتم التحقيق مع مكتب مدينة سيول ومكتب منطقة "يونغسان"، ومكتب النائب العام الأعلى، ووكالة الشرطة الوطنية، ومكاتب الشرطة البلدية والإقليمية، وسلطات مكافحة الكوارث الوطنية والإقليمية.

وسوف يتم تشكيل لجنة برلمانية خاصة تشرف على التحقيق. وتضم اللجنة 18 عضوا، نصفهم من الحزب الديمقراطي المعارض الذي يشغل أغلبية مقاعد البرلمان.

وسيشغل حزب سلطة الشعب 7 مقاعد في اللجنة، بينما سيُمنح المقعدان المتبقيان لأحزاب المعارضة الصغيرة. وسيتولى قيادة اللجنة أحد النواب من الحزب الديمقراطي.

وقد تم التوصل إلى الاتفاق بعد أن تراجع الحزب الحاكم عن موقفه الأول بانتظار اختتام تحقيق الشرطة في القضية إذا لم يكن تحقيقها كافيا.

ويأتي الاتفاق بين الحزبين بعد أكثر من 3 أسابيع من الحادث الذي أسفر عن مقتل 158 شخصا على الأقل.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;