الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

السياسية

مباحثات القمة الكورية الأوروبية تؤكد ضرورة التعاون

Write: 2020-07-01 15:08:43

Photo : Getty Images Bank

عقد الرئيس الكوري "مون جيه إين" مباحثات قمة عبر الفيديو مع رئيس المجلس الأوروبي "شارل ميشل" ورئيسة المفوضية الأوروبية  "أورزولا فون دير لاين" أمس الثلاثاء، حيث أكد من جديد على تأييد الاتحاد الأوروبي للسلام في شبه الجزيرة الكورية.
وصدر بيان صحفي مشترك بعد المباحثات جاء فيه أن الاتحاد الأوروبي يؤيد جهود الحكومة الكورية الجنوبية لإشراك كوريا الشمالية باستمرار من أجل تحقيق السلام والازدهار في شبه الجزيرة الكورية.
وقال الرئيس "مون" في المباحثات إنه يشعر دائمًا بالشكر للاتحاد الأوروبي على التأييد والدعم المستمرين لعملية السلام في شبه الجزيرة الكورية، تحت قيادة حكومة سيول، مؤكدًا على أن شجاعة الدول الأوروبية التي تغلبت على تهديد السلام بالجهود الابتكارية التي بدأت بتشكيل منظمة «الجماعة الأوروبية للفحم والصلب» تقدم تعاطفًا عميقًا إلى الكوريين الذين يتطلعون إلى بناء السلام في شبه الجزيرة الكورية.
وفي المباحثات تم تناول السبل المشتركة لمكافحة جائحة كورونا، حيث أشاد زعيما المجلس الأوروبي بكفاءة كوريا في التعامل مع الجائحة، بينما أعرب الرئيس مون عن إرادة المساهمة في المجتمع الدولي من خلال مشاركة الخبرات الكورية والبيانات السريرية.
كما قرر الطرفان البحث عن طرق التعاون في مجال الصحة العامة واتفقا على ضرورة أن تكون اللقاحات ضد الفيروس منفعة عامة عالمية.
واتفقا على توسيع التعاون في مختلف المجالات بما فيها الاقتصاد والتجارة والقطاع الرقمي والبيئة والطاقة، والمشاركة في جهود إعادة بناء الاقتصاد في المجتمع الدولي، بمناسبة مرور 10 أعوام على إقامة المشاركة الإستراتيجية بينهما.
الجدير بالذكر أن مباحثات أمس تعد أول مباحثة قمة تعقد بين الطرفين منذ تولي القيادة الجديدة في الاتحاد الأوروبي منصبها في نهاية العام الماضي، وأول مباحثات أيضًا بين الطرفين منذ بدء هذا العام.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;