الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص
Go Top

ما وراء الأخبار

القلق من تأثيرات عطلة عيد الحصاد على زيادة انتشار فيروس كورونا

#قضايا ساخنة l 2021-09-25

الأخبار

ⓒYONHAP News

تم تسجيل معدل يومي عالٍ من حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا في كوريا رغم انخفاض عدد الخاضعين للاختبارات خلال عطلة عيد الحصاد "تشوسوك"، مما زاد من القلق من احتمال زيادة عدد المصابين بالفيروس بعد انتهاء العطلة.

فخلال عطلة "تشوسوك"، تكثر التجمعات بين أعضاء العائلات والتحركات في جميع أنحاء البلاد، مما قد يتسبب في توسيع آفاق انتشار الفيروس لتشمل أنحاء مختلفة من البلاد، بعد أن كان الانتشار يتركز على منطقة العاصمة الكبرى.

وعادة ينخفض عدد حالات الإصابة الجديدة في أيام العطلات بسبب قلة عدد الخاضعين للاختبارات، لكن خلال عطلة عيد "تشوسوك" من يوم الثامن عشر وحتى الحادي والعشرين من سبتمبر، تم تسجيل أعلى رقم على الإطلاق على أساس أيام الجمعة والسبت والأحد والاثنين.

وفي اليوم الأخير من العطلة الذي وافق يوم الثاني والعشرين من سبتمبر، بلغ عدد حالات الإصابة الجديدة 1720 حالة، كما تم تسجيل 1716 حالة إصابة جديدة في اليوم التالي.

والأمر المثير للقلق هو أن الإصابات الجماعية آخذة في الارتفاع في الأسواق الشعبية والمستشفيات والمدارس ومواقع الإنشاءات في منطقة العاصمة الكبرى.

ويشار إلى أن عيد الحصاد "تشوسوك" في كوريا الجنوبية هو مناسبة تقليدية يتجمع خلالها في مكان واحد أعضاءُ العائلات الذين يعيشون في أنحاء مختلفة من البلاد، ثم يعودون إلى منازلهم بعد انتهاء العطلة. إلى جانب هذا، يتمتع خلال فترة العيد عدد كبير من الناس بالسفر إلى المعالم السياحية المنتشرة في جميع أنحاء البلاد. ولهذا السبب، يمكن أن يكون العيد نقطة ضعف في إجراءات الحجر الصحي، وقد يتسبب في زيادة انتشار فيروس كورونا.

وكانت حوالي 75% من حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا في منطقة العاصمة الكبرى، لكن من المحتمل أن يكون عيد "تشوسوك" نقطة انطلاق جديدة لانتشار الفيروس في المناطق خارج منطقة العاصمة الكبرى.

وإذا شهدت كوريا زيادة كبيرة في عدد الإصابات في المناطق الريفية بعد فترة الحضانة، فسوف يتسبب ذلك في تعرض البلاد للموجة الخامسة الخطيرة من انتشار الفيروس.

وخلاصة القول، فإن الشيء الوحيد الذي يمكن من خلاله منع انتشار فيروس كورونا هو زيادة نسبة التطعيم. وقد تلقى 71.2% من بين إجمالي عدد السكان جرعة واحدة على الأقل من اللقاحات، بينما تم تطعيم 43.2% منهم بشكل كامل. وتخطط الحكومة لأن يتم تطعيم 70% من إجمالي عدد السكان بشكل كامل حتى نهاية شهر أكتوبر القادم، ضمن الجهود الرامية إلى تحقيق مناعة جماعية وتطبيع حياة الشعب اليومية بشكل تدريجي.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;