الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الذكرى المئوية على إعلان الثامن من فبراير للاستقلال من الاستعمار الياباني

#ما وراء الأخبار l 2019-02-08

الأخبار

ⓒKBS News

أقيم اليوم الجمعة في سيول وطوكيو احتفال بالذكرى المئوية على إعلان الثامن من فبراير للاستقلال من الاستعمار الياباني.

وكان أكثر من 600 من الطلبة الكوريين الدارسين في اليابان قد أصدروا بيانا يوم الثامن من شهر فبراير من عام 1919 في طوكيو، وهو ما تسبب في اندلاع حركة الأول من مارس الاستقلالية في كوريا في نفس العام.

يذكر أن المبادئ الأربعة عشرة من أجل السلام التي أصدرها الرئيس الأمريكي الأسبق "وودرو ويلسون" قبيل انتهاء الحرب العالمية الأولى، واتفاقية هدنة الحرب العالمية الأولى في شهر نوفمبر من عام 1918، هي التي شجعت الطلبة الكوريين على إصدار ذلك البيان.

وفي شهر يناير من عام 1919،  قرر أولئك الطلبة الكوريون إطلاق حركة للاستقلال ضد الاستعمار الياباني، وتم بموجب هذا القرار تشكيل لجنة تنفيذية وقام أعضاء اللجنة بكتابة محتويات البيان.

وأدان البيان الاستعمار الياباني مؤكدا أنه بمثابة سياسة قديمة للعبودية تستهدف التعدي على حرية الشعب الكوري، والتمييز العنصري، وحرمان الشعب الكوري من البقاء.

كما أكد البيان أن الشعب الكوري سوف يستمر في الانتفاضة ضد هذه السياسات اليابانية.

ودعا البيان إلى إلغاء اتفاقية دمج كوريا مع اليابان، والإعلان عن استقلال كوريا من الاستعمار الياباني، وتنظيم تجمع شعبي، وإرسال ممثل شعبي إلى مؤتمر السلام الدولي، بالإضافة إلى الاستمرار في الانتفاضة حتى يتحقق استقلال البلاد.

وقام الطلبة الكوريون بإرسال البيان إلى السفارات الأجنبية لدى طوكيو آنذاك، وإلى الحكومة ومجلس الوزراء والبرلمان ووسائل الإعلام في اليابان، قبيل إصداره في الساعة الثانية من يوم الثامن من شهر فبراير من عام 1919.

ولإعلان الثامن من فبراير أهمية كبيرة نظرا لأن إعلان الأول من مارس للاستقلال من الاستعمار الياباني قد تم إعداده بناء على ذلك الإعلان.

موضوعات بارزة