الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

خفض سعر الفائدة الأمريكية وتأثيراته على الاقتصاد الكوري

#قضايا ساخنة l 2019-11-03

الأخبار

ⓒYONHAP News

قام مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي يوم الأربعاء الماضي بخفض سعر الفائدة الأساسية للمرة الثالثة على التوالي منذ شهر يوليو الماضي بمقدار 0.25%، ليتراوح بين 1.5% و1.75%.

وبهذا، تم خفض سعر الفائدة الأمريكية بنسبة 0.75% خلال الأشهر الأربعة الماضية، أي منذ يوم الثامن عشر من سبتمبر .

وقال المجلس في بيان له إن الولايات المتحدة تشهد مؤشرات إيجابية بشأن سوق العمالة والأنشطة الاقتصادية، بما فيها زيادة عدد الوظائف الجديدة ذات النوعية الجيدة، وانخفاض معدل البطالة، وزيادة الإنفاق الأسري.  

وأضاف أن معدل التضخم خلال الاثني عشر شهرا الماضية يقل بواقع 2% عن المعدل المستهدف، لكنه أشار إلى التراجع الذي شهدته الاستثمارات والصادرات من قبل القطاع الخاص خلال الفترة نفسها.

ومن جانبه، قال "جيروم باول" رئيس المجلس إن المجلس اتخذ هذه الخطوة للمساعدة في المحافظة على قوة الاقتصاد الأمريكي أمام التطورات العالمية، وتوفير بعض الضمانات في مواجهة المخاطر الراهنة، بما فيها التضخم في الولايات المتحدة وتباطؤ نمو الاقتصاد العالمي.

في المقابل قلل "باول" من احتمالات خفض الفائدة مجددا خلال الفترة المقبلة.

وفي اليوم التالي من الإعلان عن خفض سعر الفائدة الأمريكية، قال "يون ميون شيك" نائب محافظ البنك المركزي الكوري إن هذا الخفض يشكل خطوة تتوافق مع تطلعات السوق، مضيفا أنه سيؤثر تأثيرا إيجابيا على الاقتصاد الكوري.

وتوقع "يون" أن يساعد خفض سعر الفائدة على ارتفاع أسعار الأسهم وخفض سعر الفائدة في السوق المحلية، وهو ما سيسهم في الحفاظ على مسار النمو القوي للاقتصاد العالمي. 

وحول تأثير هذا الإجراء على السياسات النقدية الكورية، قال "يون" إن الخطوة ستخفف جزئيا من مخاوف خروج رؤوس الأموال من البلاد.

وفي ما يتعلق باحتمال خفض سعر الفائدة الكورية، يقول بعض المراقبين الاقتصاديين إن البنك المركزي الكوري سيكتفي بالانتظار والترقب خلال هذه فترة، فيما يتوقع البعض الآخر اتخاذ قرار جديد بخفض سعر الفائدة.

وكان البنك الكوري قد خفض سعر الفائدة بمقدار 0.25% يوم السادس عشر من شهر أكتوبر الماضي، ليبلغ نسبة 1.25%. 

موضوعات بارزة