الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

المصابون بالسمنة أضعف مقاومة ضد فيروس كورونا

#بانوراما الأخبار الكورية l 2020-09-14

سيول بانوراما

ⓒ Getty Images Bank

نتيجة لتقوية إجراءات التباعد الاجتماعي في البلاد وفي البلدان الأخرى زاد عدد الذين يختارون خدمة تسليم الأطعمة من المطاعم إلى البيت بدلا من الطهي في المنزل، جاء ذلك بسبب صعوبة التسوق في المحل أو السوق، أو بسبب زيادة ساعات البقاء في المنزل وأكبر تأثير سلبي وراء ذلك، هو زيادة الوزن نتيجة لتناول الأطعمة بكمية كبيرة وقلة ممارسة الرياضة.

بهذا الشأن قدم الخبراء نتائج بحث تقول إنه إذا كان لدى شخص ما أمراض مثل السمنة، فسوف يكون ضعيفا في مقاومة فيروس كورونا 19  فالسمنة تنطوي على احتمال التسبب في أمراض صحية بما فيها مرض القلب ومرض السكر لذلك اذا أصيب أي شخص لديه أمراض بالفيروس فقد تتدهور حالته الصحية لأن فيروس كورونا 19 يتعلق بجهاز التنفس، وزيادة الوزن تؤدي إلى تقليل وظيفة التنفس وحسبما قال الخبراء فإن السمنة كأنها صب البنزين على النار بهذا الصدد يزداد قلق عامة الناس بشأن زيادة الوزن وتشير أربع مؤسسات متخصصة في خدمات تسليم الأكل في كوريا إلى زيادة عدد مستخدمي خدمة التسليم بنسبة حوالي 30 بالمائة خلال شهر أغسطس مقارنة بالشهر الأسبق. 

كما تبين أن عدد السكان الذين يعانون من السمنة يزداد عاما بعد عام فحسب مركز مراقبة الصحة بلغت نسبتهم 34،8 بالمائة في عام 2016، وستزداد هذه النسبة إلى 39 بالمائة خلال هذا العام معنى ذلك أن شخصا واحدا من بين كل 3 أشخاص هو سمين أن هذه النسبة قد تكون أقل من البلدان الغربية، لكن المشكلة أن هذا العدد يزداد عاما بعد عام بشكل سريع حيث إن الشعب الكوري مشهور بالنحافة بين الأجانب لكن يلاحظ زيادة عدد المطاعم وعدد البرامج التلفزيونية التي تقدم الأكلات اللذيذة والمطاعم المميزة وتجذب هذه البرامج اهتمام الناس بالأكل وزيارة المطاعم. 

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;