الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص
Go Top

وفاة الرئيس الكوري الأسبق تشون دو هوان عن عمر يبلغ 90 عاما

#قضايا ساخنة l 2021-11-27

الأخبار

ⓒYONHAP News

توفي الرئيس الكوري الأسبق "تشون دو هوان" عن عمر يبلغ 90 عاما في حوالي الساعة الثامنة و40 دقيقة من صباح يوم الثلاثاء الماضي، وذلك بعد 28 يوما من وفاة الرئيس الأسبق الآخر "روه تيه وو" الذي تعاون معه في قيادة انقلاب عسكري في عام 1979، وقمع حركة الثامن عشر من مايو الديمقراطية في كوانغ جو في عام 1980.

وكان "تشون" الرئيس الثاني عشر والثالث عشر لكوريا الجنوبية في الفترة من عام 1980 وحتى عام 1988. وبعد التنحي من منصبه، حُكم عليه بالسجن المؤبد بتهم التمرد العسكري والقتل وتلقى رشاوى، ولكن أُطلق سراحه في شهر ديسمبر من عام 1997 بناء على عفو خاص.

ومن المعلوم أن الرئيس الأسبق "تشون" كان مصابا بداء ألزهايمر والمايلوما المتعددة وهي نوع من السرطانات الدموية. وقد وقع على الأرض في حمام منزله في منطقة "صو ديه مون" في العاصمة سيول صباح يوم الثلاثاء الماضي، مما أدى إلى وفاته.

وقال "مين جونغ كي" المساعد السابق لـ"تشون" إن جثة "تشون" سيتم حرقها بناء على وصيته بعد انتهاء مراسم الجنازة الأسرية.

وقد ولد "تشون" في إقليم "هاب تشون" بمقاطعة جنوب "كيونغ سانغ" يوم الثالث والعشرين من يناير من عام 1931، وشارك في الحرب الأهلية الكورية كجندي متطوع، ثم تخرج في الأكاديمية العسكرية في عام 1955. وظهر لأول مرة على الساحة السياسية عندما عمل رئيسا لفريق التحقيقات في حادث اغتيال الرئيس الأسبق "بارك جونغ هي" في عام 1979، بصفته قائدا لقوات الأمن آنذاك.

وقاد انقلابا عسكريا يوم الثاني عشر من ديسمبر من نفس العام للسيطرة على الحكم بمساعدة بعض قادة الفرق العسكرية المتمركزة في سيول وضواحيها، وهو ما تسبب في اندلاع حركة ديمقراطية تُعرف باسم "ربيع سيول"، في عام 1980.

وأعلن الحكمُ العسكري الجديد الأحكامَ العرفية، وقمع المظاهرات الديمقراطية في جميع أنحاء البلاد، مما أدى في النهاية إلى قمع دموي لحركة الثامن عشر من مايو الديمقراطية في كوانغ جو.

وفي اليوم الأول من شهر سبتمبر من عام 1980، تم انتخاب "تشون" ليكون رئيس كوريا الجنوبية، في الانتخابات غير المباشرة التي أجراها أعضاء المجلس الوطني للتوحيد. وفي العام التالي، تمت إعادة انتخابه رئيسا لمدة 7 سنوات في الانتخابات غير المباشرة.

وفي أثناء فترته الرئاسية، انتهج "تشون دو هوان" سياسات مرنة، بما في ذلك منح الإدارة الذاتية للمعاهد الأكاديمية، وإلغاء حظر التجوال بعد منتصف الليل، كما حقق إنجازات اقتصادية بارزة بفضل الانخفاض في قيمة الدولار الأمريكي، وأسعار النفط الخام العالمية، وسعر الفائدة المصرفية.

لكن في حقيقة الأمر، كان "تشون" يعتمد اعتمادا كبيرا على سياسات القبضة الحديدية، حيث رفض إجراء تعديل على الدستور ليتم من خلاله إجراء انتخابات الرئاسة بشكل مباشر، وذلك ضمن سعيه لتمديد فترة الحكم العسكري.

وبعد تنحيه عن السلطة في عام 1988، حُكم على "تشون" بالإعدام في المحاكمة الأولى في عام 1996 بتهمة الجرائم التي ارتكبها في قمع حركة كوانغ جو الديمقراطية وجمع مئات المليارات من الأموال السرية.

ثم أصدرت المحكمة العليا حكما عليه بالسجن المؤبد، ولكن أطلق سراحه بعد عامين من سجنه بناء على عفو خاص في شهر ديسمبر من عام 1997.

ولم يقدم الرئيس الأسبق "تشون" أي اعتذار عن القمع الدموي لحركة كوانغ جو الديمقراطية، بل وصفها بأنها شغب، مما تسبب في أن تغطي أخطاؤه التاريخية على الإنجازات التي حققها خلال فترة رئاسته.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;