الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الكوريتان

سيول تندد بوحشية النظام الكوري الشمالي ضد مواطن من الجنوب

Write: 2020-09-24 14:35:01Update: 2020-09-24 18:37:54

Photo : KBS News

صرحت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية بأن النظام الكوري الشمالي أطلق الرصاص على مسؤول حكومي كوري جنوبي فُقد بالقرب من خط الحدود الشمالية في البحر الغربي وتم اكتشافه في المنطقة المائية في الشمال، وبعد قتله تم إحراق جثته.
وقالت الوزارة اليوم إنها تأكدت من هذه الحقيقة بعد التحليل الدقيق لمختلف المعلومات التي جمعتها القوات المسلحة.
يشار إلى أن شبكة معلومات القوات المسلحة في الجنوب حصلت على معلومات تفيد بأن الموظف الحكومي المسؤول عن إرشاد أعمال صيد الأسماك اختفى يوم 21 من هذا الشهر في أثناء قيامه بعمله في مزارع السلطعون بالقرب من جزيرة "يون بيونغ" الصغيرة، ثم اكتشف في المنطقة المائية في الشمال في اليوم التالي.
وتعتقد القوات المسلحة الكورية الجنوبية أن هذا المواطن كان حيا عندما اكتشف  وأن الجانب الكوري الشمالي استجوبه أيضا، لكن قاربا للمراقبة تابعا للقوات الكورية الشمالية أطلق الرصاص عليه تنفيذا لأمر من جهة أعلى منه.
ويعتقد أيضا مسؤول في القوات الكورية الجنوبية أن هناك احتمالا كبيرا بدخول ذلك المواطن من الجنوب إلى الشمال بإرادته حسب بعض الدلائل.
وفي ظل انقطاع الاتصالات بين الكوريتين، تحاول القوات الكورية الجنوبية إجراء اتصالات مع الجانب الشمالي إلا أنه لا يرد.
وقد نددت القوات الجنوبية بهذا العمل الوحشي للنظام الكوري الشمالي ودعته إلى التوضيح ومعاقبة المسؤولين عن الحادث.
أما مكتب الرئاسة الكورية الجنوبية فقد قام بتأجيل عقد اجتماع لمجلس الأمن الوطني كان يقام عادة بعد ظهر كل خميس من أجل مناقشة سبل التعامل مع الحادث وتأثيراته على العلاقات بين الكوريتين.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;