الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

انقسام الآراء حول الحملة الشعبية لمقاطعة المنتجات اليابانية

#بانوراما الأخبار الكورية l 2020-11-16

سيول بانوراما

ⓒ YONHAP News

انتشرت صور على مواقع الانترنت لاصطفافا طويل من المواطنين الكوريين ومعظمهم من الشباب وبعد تعرف الناس على السبب كانت مواقع الإنترنت مكانا للجدل الشديد، حيث كان ذلك من أجل شراء ملابس وتحديدا جاكيت مطروح من قبل محلات "يونيكلو" التي تبيع الملابس وهي علامة تجارية يابانية، ولأنها تمثل العلامات التجارية اليابانية فقد أجرى الشعب الكوري حملة شعبية ضخمة لمقاطعتها لذلك فور وضع الصورة على الإنترنت وجه الشعب الكوري انتقادا شديدا حتى وصف البعض المشترين والمصطفين بأنهم غير وطنين ويعتبر ذلك شتما وإهانة لكوريا فيما قال اخرون ان لديهم حرية شراء ما يريدون، إن هذا الجاكيت تم تصميمه من قبل المصمم الألماني المشهور على مستوى العالم "جيل سيندور" ويبلغ سعر الجاكيت ما بين 90 و180 دولارا، ويعتبر هذا السعر رخيص جدا لجاكيت شتوي نظرا لشهرة المصمم فقد حدث نفس الشيء قبل 11 سنة حيث تم بيع جميع الجاكيتات، وفي مناسبة هذا العام أيضا تم بيع أغلب المقاسات من الجاكيت. 

تجدر الاشارة الى انه كان قد تم وضع صورة على مواقع الإنترنت تحت عنوان "الخنزير الذي يمشى على القدمين" بينما كان في الصورة مصطفون في المحل منتظرين لدفع المبلغ، هكذا تنقسم آراء عامة الناس بشأن الحملة الشعبية الهادفة إلى عدم شراء المنتجات اليابانية حيث يشدد المنظمون أو المشاركون على أن هذه الحملة تعبر عن عزم الشعب الكوري على تصحيح التاريخ الخاطئ.

 يذكر أن رئيس مؤسسة هذه العلامة التجارية قد ذكر عندما بدأت الحملة أن هذه الحملة ستنتهي قريبا بسبب تفضيل الشعب الكوري للمنتجات اليابانية وبسبب هذا تعرضت المؤسسة والعلامة التجارية لأكبر انتقاد من قبل الشعب الكوري الأمر الذي زاد من عدد المشاركين في الحملة واضطرت بعض المحلات إلى إغلاق أبوابها بينما يشير البعض الآخر إلى أن هذه الحملة يجب ألا تتدخل في حرية الشخص في الاستهلاك لكن المشكلة هي أن وسائل الإعلام اليابانية تستفيد من هذا الجدل، حيث نشرت صورة اصططاف الشعب الكوري أمام المحل على الإنترنت، مما أثار السخرية من قبل الشعب الياباني وتحريض وسائل الإعلام على هذه الخلافات لاستخدامها بصورة سياسية. 

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;