الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

شركة "ليتل وان Littleone"

#شركة كورية ناجحة l 2020-07-06

أضواء على الاقتصاد

ⓒ LITTLEONE

سنتعرف على شركة "ليتل وان Littleone" التي تدعم تربية الأطفال بطريقة ذكية.


مديرها التنفيذي "لي بيونغ كيو":

تأسست شركة "ليتل وان 리틀원" في عام 2017 بغرض تطوير أجهزة تعمل بتقنية إنترنت الأشياء لرعاية الأطفال. نحن ندعم تربية الأطفال الصحية والآمنة من خلال حلول للأبوة والأمومة الذكية حتى يشعر الآباء الجدد عديمو الخبرة بالراحة عند رعاية أطفالهم. يعكس شعارنا "المستوى التالي من الأبوة" أملنا في تخفيف الصعوبات في تربية الأطفال ورفع مستوى رعاية الأطفال. فعلى سبيل المثال، العديد من الآباء والأمهات الجدد يقعون في حيرة حول ما يمكنهم فعله عندما يبكي أطفالهم. نحن نقوم بتطوير أجهزة بتقنية إنترنت الأشياء تهدف إلى مساعدة أولئك الآباء على حل مثل تلك المشاكل.


تربط منتجات "ليتل وان" تقنيات إنترنت الأشياء باستخدام البلوتوث وأجهزة الاستشعار بتطبيقات الهواتف الذكية لتقديم خدمات ذكية وآمنة لرعاية أطفال من أجل الأمهات والآباء الصغار الذين يعانون من ضغوط الأبوة. وفي الواقع، تأسست هذه الشركة على أساس تجارب حقيقية في مجال تربية الأطفال.


مديرها التنفيذي "لي بيونغ كيو":

أنشأت الشركة مع أحد أصدقائي من المدرسة الثانوية. قبل ذلك، كنت مسؤولا عن تحليل الأنماط في مجال الإحصاءات، بينما كان صديقي يقوم بعمل مماثل في شركة مالية. وعندما صار لديه طفلان، وجدنا صعوبة متزايدة في مقابلة بعضنا البعض. وتساءلنا عن سبب صعوبة رعاية الأطفال هكذا وما هي المشاكل الرئيسية في هذا المجال. وكنا نظن أننا يمكن أن نتعاون لحل بعض تلك المشاكل. وبالتالي قمت بتحليل نمط الروتين اليومي في هذا المجال، مثل التغذية وتغيير الحفاضات وقياس درجة حرارة الطفل، بينما قام صديقي بصنع أجهزة قادرة على جمع البيانات التي تم تحليلها. وبعد ذلك أنتجنا جهازا يجمع بين التقنيتين.


تعتبر التغذية أحد أكبر الصعوبات في تربية الأطفال، خاصة حديثي الولادة. فالآباء لا يعرفون جيدا كيفية إطعام أطفالهم، وما إذا كان يجب أن يكون الحليب ساخنا أو باردا. كما أنهم لا يعرفون العديد من الأشياء الأخرى الضرورية، مثل ما يتوجب عمله إذا اصطحبوا أبناءهم حديثي الولادة للخارج، وكيف تتم عملية تغيير الحفاضات، وما الذي يمكن عمله إذا أصيب أطفالهم بحمى، وغير ذلك من الأمور ذات الصلة. ولحل كل تلك المشاكل بطريقة ذكية، طورت شركة "ليتل وان" منتجات لدعم الآباء.


ⓒ LITTLEONE

مديرها التنفيذي "لي بيونغ كيو":

قد تختلف كمية الحليب ووقت التغذية، اعتمادا على عمر الرضيع ووزنه وجنسه. لكن معظم الآباء يحددون الوقت ببساطة بأنفسهم ويعطون الحليب لأطفالهم، أو يبدؤون في التحضير للتغذية عندما يبكي الأطفال. في هذه الحالة، قد يستغرق التحضير وقتا أطول من التغذية الفعلية. "الزجاجة الذكية" التي أنتجناها توصي بوقت التغذية المناسب مع مراعاة جنس الطفل وعمره حتى يتمكن الآباء من الاستعداد للتغذية قبل أن يجوع الأطفال. تقوم الزجاجة بتسخين الحليب وتحافظ عليه عند درجة حرارة مثالية تبلغ 37 درجة مئوية لمدة ساعتين. بعد التغذية، يسجل التطبيق الموجود على الهاتف تلقائيا كمية الحليب المستهلكة والمدة التي استغرقتها التغذية، كما يحلل سجلات التغذية السابقة ويتيح للآباء معرفة متى يجب عليهم إطعام الأطفال ومقدار الحليب الذي سيحتاجونه في المرة القادمة.


تقدم الشركة أيضا حلولا ذكية أخرى. فعلى سبيل المثال، يكتشف جهاز يسمى "سمارت بي بي Smart PeePee " أنشطة الأمعاء لدى الطفل من خلال رقعة يبلغ سمكها 7 مليمترات وتزن 6 جرامات فقط، وينبه الوالدين من خلال تطبيق الهاتف الذكي، كما يقوم حساس الحفاضات الذكي بإبلاغ الوالدين بظروف الحفاضات وإذا ما كان يجب تغييرها. وهناك منتج آخر يسمى "سمارت تمب Smart Temp"، وهو عبارة عن شريط ترمومتر مصنوع من مادة خفيفة الوزن، يمكنه اكتشاف التغيرات في درجة حرارة الطفل في الوقت الفعلي لحمايته من أي تطورات غير طبيعية. 


مديرها التنفيذي "لي بيونغ كيو":

يتم بيع "سمارت بوتل Smart Bottle" في موقع "أمازون Amazon" في الولايات المتحدة منذ شهر ديسمبر الماضي. وقد أظهرت شركة يابانية أيضا اهتماما كبيرا بمنتجنا الذي صار يتوفر الآن على "أمازون" في اليابان. حصل منتجنا على تقييم يبلغ 4.5 من 5 في موقع للترويج لمنتجات التجارة الإلكترونية. أيضا كانت هناك استجابة جيدة لزجاجة التغذية الذكية هذه في السوق الكورية، حيث إنها الأولى من نوعها في كوريا. 


كشفت شركة "ليتل وان" عن الزجاجة الذكية في الولايات المتحدة العام الماضي، وتم بيع 5000 وحدة منها في غضون أربعة أشهر. وقد شاركت الشركة في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية الأمريكي، الذي يعتبر أكبر معرض تكنولوجي في العالم، حيث وقعت عقدا مع شركة يابانية لبيع منتجاتها في السوق اليابانية أيضا. وفي أثناء بيع منتجها مباشرة على موقع "أمازون" الذي يعد أكبر شركة للتجارة الإلكترونية على مستوى العالم، تلقت الشركة عروضا من شركات ألمانية وبريطانية.


مديرها التنفيذي "لي بيونغ كيو":

نحن نهدف إلى الترويج لمنتجاتنا بين المستهلكين الأفراد من خلال موقع أمازون، لكننا نتواصل أيضا مع العديد من المشترين الذين يتصلون بنا بعد رؤية منتجاتنا على الموقع. سنطور منتجاتنا لتصبح شركتنا منصة شاملة لفحص الظروف الصحية للأطفال وتقديم المشورة حول طرق تحسين صحتهم. نأمل أن نساعد الذين يستخدمون منتجاتنا على أن يصبحوا خبراء في رعاية الأطفال. وهدفنا هو أن تصبح شركتنا منصة للرعاية الصحية متخصصة في منتجات رعاية الأطفال.


أدرجت شركة "ليتل وان" أحدث تقنيات إنترنت الأشياء في منتجات رعاية الأطفال من أجل مساعدة الآباء على الاستمتاع برعاية أطفالهم الصغار دون قلق. ونحن نتطلع إلى مستقبل مشرق لهذه الشركة التي تدعم رعاية الأطفال بطريقة سهلة ومريحة وآمنة.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;