الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الاقتصاد

شركة "إي وان أوه إم إس EONEOMS" ،"이원오엠에스"

#شركة كورية ناجحة l 2019-10-28

أضواء على الاقتصاد

© EONEOMS

وسنتعرف هذا الأسبوع على شركة "إي وان أوه إم إس EONEOMS" ،"이원오엠에스"، التي طورت مرآة ذكية للرعاية الصحية، وتم اختيارها كأفضل محتوى في معرض كوريا للإلكترونيات لعام 2019.


رئيسها التنفيذي "نام هيونغ هو":

منتجنا هو عبارة عن مرآة ذات شاشة مثل شاشة الكمبيوتر اللوحي. يمكن وضع هذه المرآة الذكية على جدار الحمام أو الباب الأمامي. وعندما يقف شخص أمام المرآة، يمكنها تحديد هوية هذا الشخص من خلال التعرف على الوجه، ومن ثم إظهار معلوماته الصحية. يعد مجال إنترنت الأشياء إلى جانب الذكاء الاصطناعي، أحد القطاعات الرئيسية للثورة الصناعية الرابعة. ورغم أن تقنيات هذا المجال مستخدمة كثيرا في المنازل الذكية من أجل التحكم في أنظمة الإضاءة أو الكهرباء، إلا أن استخدامها في الرعاية الصحية لا يزال محدودًا. ولذلك قمنا بتطوير هذه المرآة الذكية لتطبيقات الرعاية الصحية التي يمكنها أن تُظهر للمستخدمين معلوماتهم الصحية، بما في ذلك المعلومات الأساسية حول تكوين جسم الإنسان والأسنان والجلد. ويتم تجميع هذه المعلومات بشكل تراكمي يوميا من أجل إنشاء قاعدة بيانات كبيرة يمكن من خلالها أن تقدم المرآة الذكية بعض المشورة بشأن صحة المستخدم، وتقترح عليه بعض المستشفيات في الحي أو منتجات الرعاية الصحية.


تم ابتكار المرايا الفضية الزجاجية التي نستخدمها اليوم في ألمانيا قبل 200 عام. وبصرف النظر عن الوظيفة الأصلية للمرآة، ظل العاملون في قطاع الأزياء والجمال يحلمون بتعديل الملابس أو تصفيف الشعر أو المكياج، بالطريقة التي يرغبون بها، من خلال ابتكار مرآة ذات تقنيات ذكية. وهكذا تم إنتاج بعض المرايا الذكية التي تنصح الناس بعمل مكياج معين أو ارتداء ملابس معينة. ولكن يوجد عدد قليل من المرايا الذكية التي يمكن استخدامها في مجال الرعاية الصحية، ولذلك فقد ركزت المرآة الذكية التي طورتها شركة "إي وان أوه إم إس" على هذا الجزء، بحيث يمكن لمستخدمي هذه المرآة الذكية التحقق من ظروفهم الصحية في المنزل بسهولة.


رئيسها التنفيذي "نام هيونغ هو":

تبدأ هذه المرآة الذكية في العمل بمجرد دخولك إلى المنزل. المرآة المثبتة على خزانة الأحذية بجانب الباب الأمامي تكون متصلة بنظام ضخ هواء مثبت في السقف، وعندما تدخل من الباب الأمامي، تعمل المرآة الذكية على تشغيل هذا النظام الذي يزيل الغبار الناعم عن ملابسك. وعندما تستلقي على سريرك، يقوم مستشعر النوم، المعتمد على تقنيات إنترنت الأشياء، بتحليل دقات القلب والتنفس وغيرها في أثناء النوم. وعندما تستيقظ وتقف أمام المرآة الذكية في الحمام، تتعرف المرآة على وجهك وتُظهر نمط نومك في الليلة السابقة بالإضافة إلى معلومات حول تكوين بشرتك وجسمك. وباستخدام المعلومات التي يتم تجميعها كل يوم، يقدم الجهاز خدمات إضافية مثل طلب مشورة من الأطباء أو اقتراح عيادات معينة.


في هذه الأيام، يتم تجهيز العديد من الشقق الجديدة بنظام لضخ الهواء بحيث يزيل الغبار الناعم عندما يفتح السكان الباب الأمامي ويدخلون للمنزل. تقوم المرآة الذكية "إي وان أوه إم إس" المثبتة على باب خزانة الأحذية تلقائيًا بتنشيط هذا النظام. وتتعرف المرآة أيضًا على وجوه المستخدمين وتظهر أنواعًا مختلفة من المعلومات على الشاشة. المرآة الذكية الموضوعة على جدار الحمام تكون متصلة بسرير ذكي يقيس ظروف نوم المستخدمين ويجمع البيانات منهم. وفي أثناء غسل وجوههم، يمكن للمستخدمين التحقق من ظروفهم الصحية أو الاطلاع على تحديثات الأخبار أو الحصول على معلومات في الوقت الفعلي عن وسائل النقل العام. 


© EONEOMS

رئيسها التنفيذي "نام هيونغ هو":

بالإضافة إلى المرايا، نوفر أيضًا منتجات ذكية أخرى للرعاية الصحية. ولهذا الغرض، قمنا بتطوير أجهزة وبرامج تسمح بالاتصال بالأجهزة الأخرى داخل المنزل. في حالة المرآة الذكية، حاولنا توصيلها بأجهزة في الحمامات والأبواب الأمامية وغرف النوم. تم إنشاء شركتنا في عام 2011. في ذلك الوقت، كانت المرآة الذكية تعمل كجهاز تلفزيون يتم تشغيله بواسطة جهاز للتحكم عن بُعد. ولكن منذ انتشار الهواتف الذكية، تطورت هذه المرايا الذكية لتتميز بوظائف أخرى مختلفة. والآن، أصبحت ذات شاشة تعمل باللمس ويمكن توصيلها بالأجهزة القريبة أو تطبيقات الهاتف الذكي.


تمتلك شركة "إي وان أوه إم إس" تقنيات متكاملة في مجال إنترنت الأشياء لحلول المنزل الذكي. فقد ركز السيد "نام" على تطوير البرمجيات والأجهزة معا، اعتقادا منه بأن ذلك  سوف يشكّل جوهر المرايا الذكية. ولهذا تمكنت شركته من تأمين تقنية التعرف على الوجوه، وتطوير أول محلل للنوم في العالم قادر على فحص ظروف التنفس في أثناء النوم، اعتمادًا على وظائف "بلوتوث" و"واي فاي" و"إنترنت الأشياء"، لدمجها في السرير الذكي. ثم طورت الشركة مرآة ذكية متصلة بجهاز استشعار النوم، وبالتالي توفر المعلومات الصحية ذات الصلة. حاليًا، يتم تثبيت المنتج المبتكر في قاعات معرض المستقبل في المنازل التي تديرها شركات المقاولات الكبرى في كوريا. وابتداء من العام القادم، ستصدّر شركة "إي وان أوه إم إس" منتجاتها إلى الخارج. 


رئيسها التنفيذي "نام هيونغ هو":

تم وضع المرايا الذكية في عدد صغير فقط من المنازل الفاخرة في المملكة العربية السعودية وروسيا وبعض دول جنوب شرق آسيا. منتجاتنا ستصدر في مارس القادم وسيتم قريبًا اعتمادها دوليًا. نخطط لتصدير بضائعنا إلى الولايات المتحدة وجنوب شرق آسيا أولاً. في جنوب شرق آسيا، نحن مهتمون بفيتنام وتايلاند في الوقت الحالي، لكننا سنواصل توسيع وجهات التصدير لدينا.


لم يتم نشر هذه المرآة الذكية حتى الآن على نطاق تجاري بسبب ارتفاع أسعارها ومحدودية تطبيقها. ولحل أوجه القصور هذه، تعمل شركة "إي وان أوه إم إس" على طرق لتخفيض الأسعار وتأمين محتويات مختلفة قابلة للتطبيق. وتخطط الشركة لتثبيت مراياها الذكية في المواقع التجارية أيضًا.


رئيسها التنفيذي "نام هيونغ هو":

نحن نعمل على إنتاج مرايا ذكية يمكن استخدامها ليس فقط في الأماكن السكنية ولكن أيضًا في المباني التجارية. مثلا، عندما يدخل عميل إلى متجر، تحدد المرآة الذكية ذلك العميل من خلال التعرف على وجهه، ويتم جمع معلومات حول العميل، بما في ذلك الجنس والعمر وأنواع المنتجات التي اشتراها، وغير ذلك. وبعد تكوين قاعدة بيانات من المعلومات التي تم جمعها، يكون الجهاز بمثابة منصة للدفع أيضًا. سوف نستمر في تطوير تقنيات إنترنت الأشياء والمنتجات المستندة إلى الذكاء الاصطناعي التي يمكن استخدامها في المساحات السكنية والتجارية على حد سواء.


المرآة هي أحد أكثر العناصر استخداما في حياتنا. فالناس ينظرون إلى المرآة عند غسل وجوههم وتنظيف أسنانهم وارتداء ملابسهم. ونحن نتطلع إلى رؤية مستقبل هذه الشركة التي جعلت حياتنا أكثر راحة من خلال إضافة وظائف وتقنيات متطورة إلى المرآة التي لا يمكن أن نستغني عنها في الحياة اليومية.

موضوعات بارزة