الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الثقافية

هورانغي جانغا كانِن نال / بوم نيريو أونِن ديموك / مان تشوب تشونغ سان

#أنغامنا الجميلة l 2019-09-25

أنغامنا الجميلة


اشتهرت كوريا بجبالها الكثيرة ووديانها العميقة، مما جعلها موطنًا مثاليًا للنمور. كانت هذه المخلوقات الراقية القوية كثيرًا ما تثير المتاعب والدمار في قرى البشر. فعلى سبيل المثال، يخبرنا سجل قديم بحادثة قامت أثناء عصر شيلا ، حيث اقتحم نمر القصر الملكي. وإذا كانت استطاعت اقتحام القصور الملكية المحروسة جيدًا، فيمكننا أن نتخيل كم الدمار والخراب الذي كانت النمور تحدثه في القرى العادية والمنازل المتواضعة. وبسبب قوة النمر ومظهره الملكي الراقي، صوره الكوريون القدماء كإله أو حارس لإله الجبال. والتراث الكوري يزخر بالحكايا الشعبية والأمثال والمقولات المتعلقة بالنمور. وكما يقول أحد الأمثال الشعبية القديمة في كوريا، فضيوف مايو ويونيو أكثر إخافة من النمر، والمثل يشير إلى صعوبة القيام بواجب الضيافة وإكرام الضيف في موسم الصيف الذي يشح فيه الطعام وتحتد فيه الحرارة. وفي تعبير كوري آخر، نجد النمر مذكور كالآتي: كنقر أنف نمر، وهو شبيه في المعنى بمثل شعبي غربي يقول: دع الكلام النائمة وشأنها، وهو يوصي بعدم إثارة المشاكل والمتاعب وإفساد السلام والهدوء القائمين.

يطلق الكوريون على الأمطار التي تهطل فجأة من السماء التي كانت تبدو صافية اسم أمطار الثعلب، أو يشيرون إليها قائلين إنه يوم زفاف النمر. وحسب القصص الشعبي التراثي الكوري، كان أحد الثعالب قد قرر الزواج من نمر لتحسين علاقته بالنمور. لكن السحابة التي كانت تحب الثعلب من طرفٍ واحد أحزنها النبأ كثيرًا، فراحت تبكي أمطارًا غزيرة في يوم الزفاف. بعد فترة، قررت السحابة المحبة أن تتخلى عن البكاء وأن تتمنى السعادة من أجل الثعلب الحبيب بكل صدق، ولهذا أشرقت الشمس رغم أن اﻷمطار كانت لا تزال مستمرة. ويظهر النمر في قصة البانسوري الغنائية "سوكونغا 수궁가" أيضًا. عندما صعدت السلحفاة المائية إلى البر بحثًا عن أرنبٍ تصطاده لتجلب كبده دواء لملك البحار المريض، شاهدت -ضمن ما شاهدت على البر- مجموعة من الحيوانات البرية تتقاتل في شراسة فيما بينها في منافسة حامية على مقعد الشرف في حفل ما. وعندما احتد الشجار، ظهر النمر لينهي الخلاف ويحتل مقعد الشرف. عندما اكتشف النمر أن السلحفاة المائية كانت تراقب حفل حيوانات الغابة، أراد أن يقتلها وأن يعد من لحمها حساء سلاحف شهي مغذي. لكن السلحفاة سريعة البديهة استغلت مكرها للاحتيال على النمر، فأقنعته أنها ليست سلحفاة في واقع الأمر، بل ضفدع سام. لم يقتنع النمر في البداية بالأمر، فحاول أن يهاجمها، فمطت رقبتها فجأة في قوة، فجفل النمر وقرر أن يتخلى عن خطته. 


المقطوعات المقدمة في حلقة هذا الأسبوع:

-    مقطوعة بعنوان "هورانغي جانغا كانِن نال 호랑이 장가가는 날" أو يوم زفاف النمر، أداء فرقة "كُريم 그림".

-    مقطع من أغنية سوكونغا بعنوان "بوم نيريو أونِن ديموك 범 내려오는 대목" يحكي عن مشهد ظهور النمر في الحفل. غناء "نام هيه صُنغ 남해성".

-    نسختان من مقطوعة "مان تشوب تشونغ سان 만첩청산"، الأولى غناء "كو يونغ يول 고영열" وأداء فرقة "دو بونجيه دال 두 번째 달"، والثانية أداء "ديه هان سارام 대한사람".

موضوعات بارزة