الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الحياة

ترقُب مع اقتراب موعد انطلاق مهرجان بوسان السينمائي الدولي

#بانوراما الأخبار الكورية l 2019-09-09

سيول بانوراما


من المنتظر أن يتم اقامة مهرجان بوسان السينمائي الدولي في دورته الرابعة والعشرين في يوم 3 من شهر أكتوبر المقبل في قاعة "هايونداي" للأفلام السينمائية. حيث سيتم خلال مهرجان هذا العام عرض 303 أفلاماً دولياً من 85 دولة مشاركة ليمثل بذلك أكبر حجم للأفلام المعروضة في تاريخ المهرجان. 

ومن المتوقع أن يقفز المهرجان ليحتل مكانته كأكبر مهرجان للأفلام السينمائية في منطقة آسيا من خلال استضافة ذلك الحجم من الأفلام العالمية. وقد كشفت المديرة التنفيذية للمهرجان خلال مؤتمر صحفي أقيم في الأسبوع الماضي عن الفيلمين الافتتاحي والاختتامي وقائمة عناوين الأفلام المشاركة والفعاليات الرئيسية للمهرجان حيث سيتم عرض الفيلم الكازاخستاني بعنوان "لصوص الخيول. طرق الوقت" كفيلم افتتاحي في مهرجان هذا العام. أما الفيلم الاختتامي فسيكون فيلما كوريا وعنوانه "يون هي أي غي" والذي يعنى " إلى يون هي".


الجدير بالذكر أن مخرجَيْ الفيلمين يعتبران من المخرجين الجدد الذين حصلوا على جائزة "التيارات الجديدة" في المهرجان. أما جائزة التيارات الجديدة فهي جائزة يمنحها المهرجان للمخرجين الآسيويين الموهوبين الجدد الذين يدعمهم المهرجان انطلاقا من مرحلة إنشاء المشروع وصولا إلى مرحلة إخراج الفيلم. ويتوقع أن يقبل المتفرجون على مشاهدة الفيلمين الافتتاحي والاختتامي. لأن تلك الأفلام يمكن وصفها بمنتج مهرجان بوسان السينمائي الدولي، كما يتوقع أيضاً أن تحظى الأفلام الأخرى بإقبال كبير من قبل المتفرجين بما فيها أفلام المخرجين الثلاثة حيث سيتم من خلالها استعراض الماضي والحاضر والمستقبل لصنف الفيلم النسائي الآسيوي وكذلك الأفلام الكورية العشرة التي تم اقتناؤها بمناسبة الذكرى المئوية للفيلم الكوري بما فيها فيلم "عاملة المنزل" للمخرج كيم كي يونغ الذي تم عرضه في سنة 1960 وفيلم "Old Boy" للمخرج بارك تشان أوك في سنة 2003. إلى جانب ذلك، ستقام الندوات المتنوعة الخاصة بمناسبة هذه الذكرى الاحتفالية المئوية لتناول موضوعات مختلفة منها التقنية السينمائية وصناعة الأفلام وسياساتها.

موضوعات بارزة