الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

الحياة

جدل بشأن حجب تعليقات القراء في المواقع الفنية الرئيسية

#بانوراما الأخبار الكورية l 2020-09-21

سيول بانوراما

ⓒ Getty Images Bank

تظهر على مواقع الإنترنت الرئيسية في كوريا قوائم للموضوعات الرئيسية فمثلا موقع "داوم" تنقسم فيه الموضوعات إلى "نشرات الأخبار الرئيسية" و"أخبار عن النجوم وبرامج التلفزيون" و"الأخبار الرياضية" وفي كل خبر هناك مكان يُمنح لأي قارئ حق التعليق على الخبر لكن لا يوجد مثل هذا المكان في أخبار نجوم السينما أو الغناء أو الدراما أي لا يجوز للقارئ كتابة رأيه حول محتويات أخبار الفن لأن أغلب الآراء قد تكون سلبية أي شتائم أو كلمات سخرية أو تعبير عن الكراهية أو التمييز أو أي نشر شائعات ضد النجوم وهذا ما يؤثر نفسيا على نجوم الفن بل وقد يُصاب بعضهم بالاكتئاب أو مرض الخوف من الناس وفي أسوأ الأحوال قد ينتحر، نتيجة لذلك قررت المواقع عدم السماح للقراء بكتابة آرائهم سواء كانت إيجابية أم سلبية  ويتساءل البعض منذ متى تسود كلمات الكراهية والغضب والتمييز ضد أي شخص غيرنا في المجتمع الكوري خاصة على مواقع الإنترنت؟ هل جاء ذلك لأن الشخص الذي يعلق يمكنه أن يظل مجهولا؟ إذا كان صاحب التعليق سيكتب مع التعريف بنفسه بشكل حقيقي فلن يستطيع ذكر مثل هذه التعبيرات من الكراهية أو الشتائم لكن في مواقع الإنترنت يمكن إخفاء الهوية. 

 الجدير بالذكر انه منذ انتشار شبكة الإنترنت وظهور مواقع الإنترنت تشتد الخلافات فيما بين الرجال والنساء والمحافظين والليبراليين، وكبار السن والشباب، وأصحاب العقارات والمستأجرين، هناك نتيجة بحث حول تأثيرات التعبيرات الإيجابية والسلبية أوضحت أن المشاعر والتعبيرات السلبية تنتشر بسرعة وبصورة أقوى من التعبيرات الإيجابية بين الناس معنى ذلك أنه إذا تعرض شخص لتعبيرات سلبية من الآخرين مرارا وتكرارا، فسوف يتم زرع مشاعر سلبية في عقله ويتأثر بها، بسبب تعرض النجوم والمشاهير لهذه التعبيرات السلبية والشتائم وتعبيرات الكراهية تم حذف المكان المخصص لتعليقات القراء  وبهذا الشأن تم إجراء استبيان للتعرف على آراء الجمهور وكانت النتيجة، التأييد بالأغلبية من كل الفئات العمرية وبلغت نسبة التأييد في المتوسط حوالي 80 بالمائة لكن هذه النسبة كانت مختلفة ومتدنية إلى حد كبير حول عدم السماح للقراء بكتابة الآراء حول الأخبار الاجتماعية أو السياسية، فحوالي النصف فقط يرون ذلك، بينما يرى النصف الآخر ضرورة السماح بكتابة الآراء حول الأخبار الاجتماعية أو السياسية لمنع ذلك يقترح البعض السماح للقراء بالكتابة بأسمائهم الحقيقية، أي يجب الكشف عن الهوية لكن ذلك قد يكون مشكلة أخرى حيث يعتبر مخالفة للحقوق الشخصية أيضا ولذلك  يجب أولا مواجهة الكراهية المزمنة وحلها نهائيا. 

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;