الذهاب إلى القائمة الذهاب إلى النص

البرامج الخاصة

7. قضية تدخل الجهات الحكومية في الانتخابات الرئاسية

2013-12-31

7. قضية تدخل الجهات الحكومية في الانتخابات الرئاسية
بدأ يثور الجدل حول تدخل بعض الجهات الحكومية في الانتخابات الرئاسية منذ بداية هذا العام ، ثم تنامى حتى نهاية العام ، ومن المتوقع أن يستمر خلال عام 2014 أيضا.
فقد انتشرت الشكوك في أن موظفي وكالة المخابرات تدخلوا في الانتخابات الرئاسية بشكل منتظم من خلال الإعراب عن التأييد أو كتابة النصوص في صالح "بارك كون هيه" مرشحة حزب "سيه نو ري" الحاكم على الانترنت ، وقد شمل ذلك قاعدة الانترنت التابعة للقوات المسلحة. ونتيجة لتحقيقات النيابة العامة، تبين أن موظفي وكالة المخابرات كتبوا عددا كبيرا من النصوص عبر موقع تويتر ، وأعادوا نقلها عبر الانترنت .
ردا على ذلك ، قالت الرئيسة بارك إنها لم تتلق أية مساعدة من قبل الجهات الحكومية في الانتخابات الرئاسية ، وأضافت أن هذه الأعمال عبارة عن أعمال سياسية غير قانونية من جانب موظفين حكوميين ، مشيرة إلى أنها ستتابع نتائج تحقيقات النيابة العامة.
لكن المعسكر المعارض طالب بإجراء تحقيقات صارمة لكشف الحقيقة ، ومن ثم فرض عقوبات على المسؤولين ، بالإضافة إلى تقديم اعتذار من جانب الرئيسة.
وبعد أن تم تجميد أعمال البرلمان ، تجاوزت ميزانية العام القادم الموعد المقرر للتصديق عليها ، والذي صادف 2 من شهر ديسمبر.
وقبل الاقتراب من ذلك الموعد ، اتفق المعسكران الحاكم والمعارض على إنشاء لجنتين إحداهما للميزانية ، والأخرى للإصلاح السياسي .
وتجدر الإشارة إلى أن هذه الفضيحة أثارت جدلا مستمرا حول التحقيقات غير العادلة للشرطة والضغوط الخارجية التي تتعرض لها النيابة العامة.

موضوعات بارزة

Close

يستخدم موقعنا الكوكيز وغيرها من التقنيات لتحسين الخدمة. مواصلة استخدام الموقع تعني أنك موافق على استخدام تلك التقنيات، وعلى سياسة موقعنا. عرض التفاصيل;